هيومن فويس: شهد الرفاعي

صرح مصطفى سيجري رئيس المكتب  المكتب السياسي لالوية المعتصم العاملة في الريف الشمالي ضمن منطقة درع الفرات على حسابه تويتر بأن المشروع الكردي الانفصالي لم ينتهي وعيون الانفصاليين اليوم على ادلب بدعوى الحرب على الإرهاب وغايتهم الوصول الى المنفذ البحري وبدعم دولي .

واكد، ان القوى الكبرى في العالم ستضعنا أمام خيارات أحلاها علقم , فإفما المشروع التسليم للمشروع الانفصالي أو الايراني أو الإبادة الجماعية والسحق في في الموصل والرقة .

كما تحدث عن محاولة هذه القوى عزل تركيا واضعاف السعودية وإخراجهم من الملف السوري وإخماد الثورة وتمكين العملاء حسب وصفه من تقاسم النفوذ هو هدف القوى الكبرى بدعوى الحرب على الإرهاب

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

سيجري: الانفصاليون هدفهم إدلب وصولاً للمنفذ البحري

هيومن فويس: شهد الرفاعي صرح مصطفى سيجري رئيس المكتب  المكتب السياسي لالوية المعتصم العاملة في الريف الشمالي ضمن منطقة درع الفرات على حسابه تويتر بأن المشروع الكردي الانفصالي لم ينتهي وعيون الانفصاليين اليوم على ادلب بدعوى الحرب على الإرهاب وغايتهم الوصول الى المنفذ البحري وبدعم دولي . https://twitter.com/MustafaSejari/status/897735122329497600 واكد، ان القوى الكبرى في العالم ستضعنا أمام خيارات أحلاها علقم , فإفما المشروع التسليم للمشروع الانفصالي أو الايراني أو الإبادة الجماعية والسحق في في الموصل والرقة . https://twitter.com/MustafaSejari/status/897597451124830208 كما تحدث عن محاولة هذه القوى عزل تركيا واضعاف السعودية وإخراجهم من الملف السوري وإخماد الثورة وتمكين العملاء حسب وصفه من تقاسم النفوذ

Send this to a friend