هيومن فويس: متابعة

نقلت مصادر إعلامية معارضة، اليوم/ الأربعاء، 9 آب أغسطس 2017، أن المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات رياض حجاب، لن يكمل في منصبه بعد عقد الاجتماع الموسع للمعارضة السورية في العاصمة السعودية الرياض، والمتوقع حدوثه في تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

وقال موقع “بلدي نيوز” المعارض في تقرير خاص له: إن حجاب أخبر قيادة السعودية بقراره ترك الهيئة العليا والتقاعد عن العمل السياسي، معللاً ذلك بعدم تمكنه من الاستمرار في منصبه بسبب وضعه الصحي الصعب، لافتاً إلى أن حجاب سافر بعد لقائه وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتلقي العلاج.

ويأتي قرار حجاب بالتزامن مع تصريحات متفاوتة بين عدد من القياديين في المعارضة السورية حول أن هناك تحضير لعقد مؤتمر “الرياض ٢”.

وأوضحت الهيئة العليا في بيان لها يوم السبت أنها هي من طلبت من الرياض “استضافة اجتماع موسع للهيئة العليا مع نخبة مختارة من القامات الوطنية السورية ونشطاء الثورة، من أجل توسيع قاعدة التمثيل والقرار على قاعدة بيان الرياض كمرجعية أساسية للهيئة في المفاوضات من أجل عملية الانتقال السياسي”.

وأشارت الهيئة إلى أنها شكلت لجنة خاصة للتحضير لعقد هذا اللقاء وتأمين سبل نجاحه، مضيفة أنها “تسعى من خلال عقد هذا الاجتماع إلى خدمة الثورة وأهدافها بمشاركة أوسع طيف من الشخصيات الوطنية السياسية والعسكرية والثورية ومن ممثلي المجتمع المدني”.

ولفتت مصادر بلدي نيوز إلى أن هناك عدة أسماء يجري تداولها لخلافة “حجاب”، مشيرين إلى أن رئيس تيار الغد السوري أحمد الجربا هو الأقرب لخلافة “حجاب”.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

"حجاب" يتقاعد عن العمل السياسي والجربا الأقرب لخلافته

هيومن فويس: متابعة نقلت مصادر إعلامية معارضة، اليوم/ الأربعاء، 9 آب أغسطس 2017، أن المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات رياض حجاب، لن يكمل في منصبه بعد عقد الاجتماع الموسع للمعارضة السورية في العاصمة السعودية الرياض، والمتوقع حدوثه في تشرين الأول/أكتوبر المقبل. وقال موقع "بلدي نيوز" المعارض في تقرير خاص له: إن حجاب أخبر قيادة السعودية بقراره ترك الهيئة العليا والتقاعد عن العمل السياسي، معللاً ذلك بعدم تمكنه من الاستمرار في منصبه بسبب وضعه الصحي الصعب، لافتاً إلى أن حجاب سافر بعد لقائه وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتلقي العلاج. ويأتي قرار حجاب بالتزامن مع تصريحات متفاوتة

Send this to a friend