هيومن فويس

أعلن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “الدولة”، الثلاثاء، 20 حزيران- يونيو 2017، مقتل مفتي التنظيم “تركي البنعلي”، في غارة جوية شنها في سوريا الشهر الماضي.

وقال بيان صادر عن “قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب” التابعة التحالف الدولي إن البنعلي الذي يطلق على نفسه “مفتي عام” التنظيم قتل في غارة جوية على مدينة الميادين في دير الزور السورية(شرق) في 31 مايو/أيار الماضي، بحسب ما أوردت قناة “فوكس نيوز” الأمريكية.

والبنعلي هو بحريني الأصل أعلن مبايعته لتنظيم “داعش” عام 2014، وانضم إليه في سوريا، قبل الإعلان اليوم عن مقتله.

وجاء إعلان التحالف ليؤكد الشائعات التي تحدثت عن مقتل البنعلي عقب الغارة والذي وصف بأنه أحد المقربين من زعيم التنظيم أبي بكر البغدادي وكان له دور مركزي في تجنيد المقاتلين الأجانب والتنظير لتنفيذ عمليات حول العالم.

وأشار تصنيف الأمم المتحدة إلى أن البنعلي شغل منصب رئيس “الحسبة” وهي الشرطة الدينية التابعة للتنظيم وشغل منصب مستشار للبغدادي كذلك.

وكانت حسابات موالية لتنظيم الدولة نعت البحريني البنعلي وقالت في أيار/مايو الماضي إنه قتل في غارة للتحالف لكن تلك الأنباء لم تؤكد في حينه.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

التحالف: مقتل "مفتي" تنظيم الدولة "مؤكد"

هيومن فويس أعلن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "الدولة"، الثلاثاء، 20 حزيران- يونيو 2017، مقتل مفتي التنظيم "تركي البنعلي"، في غارة جوية شنها في سوريا الشهر الماضي. وقال بيان صادر عن "قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب" التابعة التحالف الدولي إن البنعلي الذي يطلق على نفسه "مفتي عام" التنظيم قتل في غارة جوية على مدينة الميادين في دير الزور السورية(شرق) في 31 مايو/أيار الماضي، بحسب ما أوردت قناة "فوكس نيوز" الأمريكية. والبنعلي هو بحريني الأصل أعلن مبايعته لتنظيم "داعش" عام 2014، وانضم إليه في سوريا، قبل الإعلان اليوم عن مقتله. وجاء إعلان التحالف ليؤكد الشائعات التي تحدثت عن مقتل البنعلي

Send this to a friend