هيومن فويس: ناجي مهنا

أكدت القاعدة العسكرية الروسية في سوريا “حميميم”، بأن موسكو قدمت للنظام السوري أنظمة دفاع جوي روسية متطورة، دون أن تكشف عن الأصناف الصاروخية التي قدمتها للأسد.

فيما أكدت القاعدة الروسية بأن أنظمة الدفاع الجوية الروسية المقدمة للأسد، دخلت منذ أربعة أيام حيز الخدمة الفعلية، علما بأن النظام السوري وحزب الله تعرضا أمس/ الخميس، 27 نيسان- أبريل 2017 لهجمات صاروخية في مطار دمشق الدولي، حيث أوقعت الهجمات قتلى وجرحى في صفوف تلك القوات، وتدمير مادي كبير.

فيما قال بشار الأسد في لقا صحافي، بإن نظام يجري مفاوضات مع موسكو لشراء أحدث جيل من نظام الدفاع الصاروخي الروسي لحماية سوريا من الهجمات الصاروخية الإسرائيلية والأمريكية، على حد وصفه.

وكانت روسيا قد نشرت في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي أنظمة صواريخ من نوع “أس400” في قاعدة حميميم الجوية، وبوجود هاتين المنظومتين تكون روسيا قد ضمنت دفاعا جويا لأهم موقعين لها في سوريا، وهما طرطوس وحميميم في محافظة اللاذقية.

وتعتبر منظومة “أس 300” صواريخ دفاع جوي متطورة متوسطة المدى، مخصصة لحماية المواقع والمنشآت من الضربات الجوية، كما أنها قادرة على تدمير أهداف بالستية، وحاليا تشكل هذه المنظومة السلاح الأساسي للدفاع الجوي الروسي.

وكانت مقاتلتان تركيتان من طراز “أف16” قد أسقطتا صباح الثلاثاء طائرة روسية من طراز “سوخوي 24” قالت أنقرة إنها انتهكت المجال الجوي التركي عند الحدود مع سوريا، وذلك بموجب قواعد الاشتباك المتعارف عليها دوليا.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

موسكو: قدمنا للأسد أنظمة صاروخية متطورة

هيومن فويس: ناجي مهنا أكدت القاعدة العسكرية الروسية في سوريا "حميميم"، بأن موسكو قدمت للنظام السوري أنظمة دفاع جوي روسية متطورة، دون أن تكشف عن الأصناف الصاروخية التي قدمتها للأسد. فيما أكدت القاعدة الروسية بأن أنظمة الدفاع الجوية الروسية المقدمة للأسد، دخلت منذ أربعة أيام حيز الخدمة الفعلية، علما بأن النظام السوري وحزب الله تعرضا أمس/ الخميس، 27 نيسان- أبريل 2017 لهجمات صاروخية في مطار دمشق الدولي، حيث أوقعت الهجمات قتلى وجرحى في صفوف تلك القوات، وتدمير مادي كبير. فيما قال بشار الأسد في لقا صحافي، بإن نظام يجري مفاوضات مع موسكو لشراء أحدث جيل من نظام الدفاع الصاروخي الروسي

Send this to a friend