هيومن فويس

اعتبر الإعلامي اللبناني “جورج قرداحي” في مقابلة متلفزة، أن رجل العام هو “بشار الأسد”، معتبراً أن “صموده” في وجه الحرب الكونية، منع سقوط لبنان والأردن ودول الخليج، متجاهلاً الإعلامي المعروف كل الدماء والعذابات والجرائم التي ارتكبها الأسد بحق الشعب السوري طيلة السنوات الماضية.

و للقرداحي المنحدر من قرية فيطرون، قضاء كسروان، في لبنان، تصريحات مثيرة للجدل سابقة تفاخر فيها بدعمه للمجرم بشار الأسد، واعتبره رئيساً مؤهلاً لنقل سوريا للحداثة والديمقراطية، أثارت تصريحاته المتكررة ردود فعل كبيرة غاضبة ضد هذا الموقف.

وكان صرّح الإعلامي اللبناني “جورج قرداحي” بأن ما يجري في سوريا لا يعدو كونه «مؤامرة مفضوحة تستهدف أمن البلاد واستقرارها ونهضتها»، وأضاف يومها إن «ما نقرأه ونسمعه في الفضائيات العربيّة والغربيّة هو تضخيم للأمور عمداً وتزوير للحقائق أحياناً».

ولم يشفع لقرداحي تبريراته في مدح حكام العرب والوقوف ضد الشعوب الثائرة، إذ طلب رئيس مجلس إدارة mbc وليد آل إبراهيم وقف التعاون مع الإعلامي اللبناني «مراعاة لمشاعر أهالي الشهداء السوريين»، فما كان من المحطة إلا أن أصدرت قراراً يقضي بمنع عرض برنامجه «أنت تستاهل».

وتباينت مواقف الفنانين اللبنانيين من الحراك الشعبي في سوريا، كان للموالين مجموعة من الأعمال الفنية التي أيدت ممارسات وإجرام النظام وعملت على دعمه، وأصدرت مجموعة كبيرة منهم أغنيات مؤيدة للنظام. ومن بين هؤلاء ملحم زين (أغنية «بدي غازل سوريا»)، ومحمد اسكندر («منموت كبار»)، وأيمن زبيب («من القلب»)، ومعين شريف («سوريا الله حاميها»)، وعلاء زلزلي («منعيش بالشام)، ومي حريري («جنوبية وجاية رد جميل»)، وفارس كرم («ما منبايع إلا بالدم»)… في المقابل، لوحظ صمت الفنانين المؤيدين للحراك الشعبي، باستثناء مرسيل خليفة الذي شارك في دعوات إلى وقفات بيروتية للتضامن مع الشعب السوري.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

جورج قرداحي: بشار الأسد رجل العام!

هيومن فويس اعتبر الإعلامي اللبناني "جورج قرداحي" في مقابلة متلفزة، أن رجل العام هو "بشار الأسد"، معتبراً أن "صموده" في وجه الحرب الكونية، منع سقوط لبنان والأردن ودول الخليج، متجاهلاً الإعلامي المعروف كل الدماء والعذابات والجرائم التي ارتكبها الأسد بحق الشعب السوري طيلة السنوات الماضية. و للقرداحي المنحدر من قرية فيطرون، قضاء كسروان، في لبنان، تصريحات مثيرة للجدل سابقة تفاخر فيها بدعمه للمجرم بشار الأسد، واعتبره رئيساً مؤهلاً لنقل سوريا للحداثة والديمقراطية، أثارت تصريحاته المتكررة ردود فعل كبيرة غاضبة ضد هذا الموقف. وكان صرّح الإعلامي اللبناني "جورج قرداحي" بأن ما يجري في سوريا لا يعدو كونه «مؤامرة مفضوحة تستهدف أمن

Send this to a friend