هيومن فويس: جوليا شربجي

تختلف عادات الشعوب في طريقة احتفالها بعيد رأس السنة الميلادية، ومع نهاية كل عام تبدأ دول العالم بالاحتفال على طريقتها تبعًا لعاداتها الخاصة، على الأمل افتتاح العام الجديد بمزيد من البهجة والفرح

بعض من عادت الشعوب في الاحتفال بالعام الجديد

في اسكتلندا

كرات النار الضخمة في إسكتلندا، حيث يقوم بعض الأشخاص بالتجول في شوارع مدينة ستونهافن في إسكتلندا، وهم يحملون كرات ضخمة من النار في ليلة رأس السنة

 

 

 

سيبيريا

من ضمن فعاليات الاحتفال بالعام الجديد، يقوم أشخاص محترفون في سيبيريا بصنع فتحة في الثلج الذي يغطي بحيرة بيكال، والغطس مع شجرة لزراعتها في نهر لينا.

 

 

 

ألمانيا

يتميز الاحتفال برأس السنة في ألمانيا، بتهذيب وإضاءة الشجر، وهذا يرجع إلى اعتقاد الأجداد أنها شجرة من الجنة، وينتشر في تلك الليلة التفاح الحلو والمكسرات والكعك والشموع الكثيرة، وبمجرد الدخول في السنة الجديدة يبدأ الكبار في قراءة القصص للأطفال وبعدها تُفتح الهدايا.

 

 

 

 

إيطاليا

الطبق الرئيسي إمام الإيطاليين هو العدس الأصفر، وهي عادة لا يمكن أن يفوتها الإيطاليون في آخر أيام السنة، فهي حسب معتقداتهم تجلب الرزق، كما كان قديماً يتم إلقاء الأثاث البالي من النوافذ في آخر يوم الساعة 12 مساء.

 

 

 

البرازيل

قد يدهش الزائرون الذين يفدون إلى البرازيل عشية العام الجديد عندما يرون جميع البرازيليين يرتدون الملابس البيضاء، ووفقا لهيئة السياحة البرازيلية يرتدي البرازيليون الملابس البيضاء بشكل جماعي عندما ترتفع درجة الحرارة صيفا لتصل إلى 30 درجة مئوية. ولا يقتصر اختيار اللون الابيض على الاحتفال بالعام الجديد فحسب ولكن اللون الأبيض يعتبر عادة رمزا للحظ الحسن والسلام خلال الاشهر ال 12 المقبلة.

يرتدى البرازيليون الملابس البيضاء في أول أيام العام الجديد حسب معتقداتهم، فالملابس البيضاء تعبر عن السعادة، كما يرقصون رقصات غريبة في الطرقات بدافع طرد الأرواح الشريرة، حسب اعتقادهم

الدنمارك

يستيقظ الدنماركيون في اليوم الأول من السنة وعلى أبوابهم كومة من الأطباق المحطمة، التي ألقاها جيرانهم في الحي أمام المنزل في آخر يوم من العام، ولكن كلما كانت الكومة أكبر كلما دلَّ ذلك على أن أصحاب البيت محبوبون ولديهم الكثير من الأصدقاء.

 

 

 

روسيا

تحتفل روسيا بحلول العام الجديد تسع مرات، وفقا لعدد المناطق الزمنية فيها، وأول من يحتفل برأس السنة الجديدة في روسيا هم أهالي منطقة آنادير عاصمة مقاطعة تشوكوتكا في الشرق، تليهم خاباروفسك وفلاديفاستوك وساخالينسك الجنوبية.

وفي إحدى عادات الروس ضمن فعاليات الاحتفال السنوي فإنهم يقومون بكتابة  أمانيهم خلال احتفال رأس السنة على قطعة من الورق ثم تُحرق الورقة، بعد ذلك تُوضع الورقة في كوب من الخمر، ويُشرب الكوب قبل الساعة اعلان العام الجديد.

رومانيا

حيث يحتفل الرومانيون بالسنة الجديدة برقص الدببة تقديرًا للحيوانات، ويرتدون فيها أزياء الدببة، ويرقصون متنقلين من منزل لآخر في محاولة منهم لإبقاء الشر بعيدًا

 

 

أستراليا

يحتل الاستراليون عن طريق المشي في الشوارع مع إحداث ضجيج بصوت عالٍ باستخدام الأواني والمقالي عند ساعة منتصف الليل فرحا باستقبال العام الجديد.

وفي العام الفائت أطلقت 2400 لعبة نارية من جسر ميناء سيدني، من بينها ألعاب على شكل شلالات مياه متعددة الألوان، وأخرى على شكل باقات زهور وفراشات، بتكلفة 7 ملايين دولار أسترالي، أي ما يعادل 5 ملايين دولار أمريكي، على احتفالات الألعاب النارية التي استغرقت 20 دقيقة.

تشيلي 
في عادة غريبة يتذكر السكان في مدينة تالكا التشيلية أقاربهم المتوفيين، ويعمدون الى إقامة مخيمات في المقابر، حتى يتمكنوا من استقبال العام الجديد برفقة أقاربهم ممن فارقوا الحياة.

إفريقيا

اعتادت بعض المناطق في جنوب إفريقيا على رمي الأثاث وهي طريقة سكان جوهانسبرغ لاستقبال العام الجديد بحيوية وتجديد، بحسب اعتقادهم، بينما هم يتخلصون من الأشياء التي لا يحتاجونها من أثاث المنزل.

الدنمارك

تحطيم الأطباق والقفز عن الكراسي في الدنمارك، وهو من أهم التقاليد للاحتفال بالعام الجديد، حيث يقوم الدنماركيون برمي الأطباق على أبواب أصدقائهم، فيما تدل كمية الأطباق المحطمة على شعبية الشخص، وحسب التقاليد فإن هذا الأمر يجلب الحظ الجيد، وأيضًا تقليد القفز عن الكراسي عند منتصف الليل الذي يمثل قفزة للعام الجديد.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تعرف على طرائف احتفالات شعوب العام برأس السنة

هيومن فويس: جوليا شربجي تختلف عادات الشعوب في طريقة احتفالها بعيد رأس السنة الميلادية، ومع نهاية كل عام تبدأ دول العالم بالاحتفال على طريقتها تبعًا لعاداتها الخاصة، على الأمل افتتاح العام الجديد بمزيد من البهجة والفرح بعض من عادت الشعوب في الاحتفال بالعام الجديد في اسكتلندا كرات النار الضخمة في إسكتلندا، حيث يقوم بعض الأشخاص بالتجول في شوارع مدينة ستونهافن في إسكتلندا، وهم يحملون كرات ضخمة من النار في ليلة رأس السنة       سيبيريا من ضمن فعاليات الاحتفال بالعام الجديد، يقوم أشخاص محترفون في سيبيريا بصنع فتحة في الثلج الذي يغطي بحيرة بيكال، والغطس مع شجرة لزراعتها في نهر لينا.

Send this to a friend