هيومن فويس

أعلنت صحيفة “شرق”، الإيرانية، وهي الصحيفة الأهم والأكثر تعبيرا عن التيار الإصلاحي في إيران أن رئيس تحريرها قد سُجن اليوم السبت.

وكشفت الصحيفة التي تعتبر من أكثر الصحف انتشارا في إيران أن قرار سجن رئيس تحريرها مهدي رحمانيان، جاء بسبب نشرها لتقرير عن الدعارة في مدينة مشهد شرقي البلاد، وأكبر المدن الدينية “المقدسة” بالنسبة للإيرانيين بعد مدينة قُم، وفيها ضريح الإمام الرضا، ثامن الأئمة، عند الشيعة الاثني عشرية.

وأوضحت الصحيفة عبر حسابها على “إنستغرام”، أن محكمة إيرانية حكمت بسجن رئيس التحرير وأمرت بسحب التقرير ومعاقبة الصحافي المسؤول عنه، وهو ما رفضته الصحيفة.

وبحسب وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا)، لم يتمكن رحمانيان من دفع الكفالة وتم سجنه بسبب ذلك.وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

المخابرات الإيرانية تنكل بمدير أكبر صحيفة بعد كشفه المستور

هيومن فويس أعلنت صحيفة "شرق"، الإيرانية، وهي الصحيفة الأهم والأكثر تعبيرا عن التيار الإصلاحي في إيران أن رئيس تحريرها قد سُجن اليوم السبت. وكشفت الصحيفة التي تعتبر من أكثر الصحف انتشارا في إيران أن قرار سجن رئيس تحريرها مهدي رحمانيان، جاء بسبب نشرها لتقرير عن الدعارة في مدينة مشهد شرقي البلاد، وأكبر المدن الدينية "المقدسة" بالنسبة للإيرانيين بعد مدينة قُم، وفيها ضريح الإمام الرضا، ثامن الأئمة، عند الشيعة الاثني عشرية. وأوضحت الصحيفة عبر حسابها على "إنستغرام"، أن محكمة إيرانية حكمت بسجن رئيس التحرير وأمرت بسحب التقرير ومعاقبة الصحافي المسؤول عنه، وهو ما رفضته الصحيفة. وبحسب وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا)،

Send this to a friend