هيومن فويس

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده تتخذ حاليا خطوة جديدة لتحقيق الأمن في محافظة إدلب السورية، في إطار مساعيها الرامية إلى توسيع نطاق عملية “درع الفرات”.

وأشار أردوغان إلى وجود تحركات جدية حاليا في إدلب لتحقيق الأمن، مؤكدا أن هذه التحركات سوف تستمر خلال المرحلة القادمة.

وأضاف: “مهما كانت الظروف، لا يمكننا أن نترك إخواننا الهاربين من حلب إلى إدلب بمفردهم، بل علينا أن نمد يدنا إليهم، وقد اتخذنا الخطوات اللازمة لذلك ومستمرون فيها”.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

5 أسئلة وإجاباتها حول انتشار الجيش التركي في إدلب

هيومن فويسقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده تتخذ حاليا خطوة جديدة لتحقيق الأمن في محافظة إدلب السورية، في إطار مساعيها الرامية إلى توسيع نطاق عملية "درع الفرات".وأشار أردوغان إلى وجود تحركات جدية حاليا في إدلب لتحقيق الأمن، مؤكدا أن هذه التحركات سوف تستمر خلال المرحلة القادمة.وأضاف: "مهما كانت الظروف، لا يمكننا أن نترك إخواننا الهاربين من حلب إلى إدلب بمفردهم، بل علينا أن نمد يدنا إليهم، وقد اتخذنا الخطوات اللازمة لذلك ومستمرون فيها".

Send this to a friend