هيومن فويس: عادل جوخدار

أكدت مصادر إعلامية موالية للنظام السوري في الساحل، حدوث جريمة قتل أمس/ الأربعاء، 1 آذار- مارس 2017، في محافظة طرطوس راح ضحيتها ضابط في قوات النظام السوري وأصيب عدد آخر من أخوته نقلوا إلى المستشفى، فيما مات والد العائلة إثر نوبة دماغية.

وقالت الصفحات الإعلامية الموالية للأسد في طرطوس: بإن منطقة “عين الفوقا” في مدينة الدريكيش التابعة لمحافظة طرطوس شهدت أمس/ الأربعاء، جريمة قتل نفذه أخ مسلح بحق أخوته، حيث أقدم “حيدر سلوم” وهو بالغ وبكامل قواه العقلية على تفريغ ذخيرة سلاحه بأخيه الضابط في قوات النظام السوري، وكذلك أفرغ مخزنه ببقية أخوته وهما “أخ وأخت”.

وأضافت المصادر، بأن “حيدر سلوم” تسبب كذلك بوفاة أبيه، الذي كان حاضراً المشكلة العائلية، وبعد أن أطلق “حيدر” النار على أخوته، لم يتحمل الأب ما حصل، فأصيب بأزمة دماغية أودت بحياته، فيما قُتل الضابط في قوات النظام على الفور، أما الأخ والأخت المصابين فتم نقلهم إلى مشفى الباسل في طرطوس.

ونقلت الوسائل الإعلامية الموالية عن مصادر مقربة من العائلة أن “والد الشاب حيدر سلوم، قام بتوزيع الإرث على أبنائه جميعاً باستثناء حيدر، ما أثار غضب حيدر ودفعه لاستخدام السلاح، وإطلاق النار على إخوته”، مشيرين إلى أن “أحد الأخوة توفي والأخ الآخر مع الأخت هما في مشفى الباسل”.

وبعد الانتهاء من جريمته، غادر القاتل “حيدر سلوم” منزل عائلته مصطحباً سلاحه المذخر إلى إحدى المقار العسكرية التي ينتمي إليها، فيما قالت وسائل إعلام موالية بأن قوات النظام ما زالت تبحث عنه حتى الساعة.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

بينهم ضابط..مسلح يقتل عائلته بطرطوس

هيومن فويس: عادل جوخدار أكدت مصادر إعلامية موالية للنظام السوري في الساحل، حدوث جريمة قتل أمس/ الأربعاء، 1 آذار- مارس 2017، في محافظة طرطوس راح ضحيتها ضابط في قوات النظام السوري وأصيب عدد آخر من أخوته نقلوا إلى المستشفى، فيما مات والد العائلة إثر نوبة دماغية. وقالت الصفحات الإعلامية الموالية للأسد في طرطوس: بإن منطقة "عين الفوقا" في مدينة الدريكيش التابعة لمحافظة طرطوس شهدت أمس/ الأربعاء، جريمة قتل نفذه أخ مسلح بحق أخوته، حيث أقدم "حيدر سلوم" وهو بالغ وبكامل قواه العقلية على تفريغ ذخيرة سلاحه بأخيه الضابط في قوات النظام السوري، وكذلك أفرغ مخزنه ببقية أخوته وهما "أخ وأخت".

Send this to a friend