هيومن فويس

افتتحت الشرطة الروسية مركزا لتجنيد الشباب السوري في مدينة تلبيسة بريف حمص، ووضعت الأولوية للمنشقين عن النظام من قبل، ثم لحملة الشهادة الثانوية.

وتحدثت المصادر عن إقبال شباب سوري على الالتحاق بالمركز خوفا من إجبارهم على الخدمة مع قوات النظام أو المليشيات التابعة له.

وتضيف المصادر أن المركز أعلن حاجته إلى ألف متطوع، في حين بلغ عدد المتقدمين نحو ألفين.

ولم يُفصح الروس عن المبالغ المالية المخصصة للمتطوعين، أو كيفية الخدمة في صفوف هذه القوات، إلا أن هذه القوات ذكرت أن الانتساب لها سيسقط عن المتطوعين الخدمة الإلزامية والاحتياطية لدى النظام.

وأكدت مصادر محلية أن الشرطة الروسية تسعى لافتتاح مراكز أخرى في مناطق ريف حمص.

وسبق أن وافقت روسيا على تشكيل جهاز أمني في محافظة درعا (جنوبي البلاد) بديلا عن “الفيلق الخامس”، بهدف قتال تنظيم الدولة الإسلامية في محافظة السويداء المجاورة.

يُذكر أن قوات النظام السوري شنت مؤخرا حملات اعتقال طالت العشرات. وفي حين أُطلق سراح البعض بعد أن تعرض للتعذيب في الأفرع الأمنية، لا زال مصير آخرين مجهولا.

وأشارت مصادر للجزيرة إلى أن عمليات تصفية شهدها ريف حمص مؤخرا طالت العديد من الذين سبق أن التحقوا بصفوف المعارضة السورية المسلحة.

وذكرت صفحات محسوبة على النظام نية الأخير الزج بالشباب -الذين فضلوا البقاء في ريف حمص، ويُطلق عليهم “شباب المصالحات”- في الخطوط الأولى للجبهات، وذلك لتفادي وقوع العدد الأكبر من الخسائر في صفوف قواته.

المصدر : الجزيرة

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

معسكر تجنيد روسي بريف حمص

هيومن فويس افتتحت الشرطة الروسية مركزا لتجنيد الشباب السوري في مدينة تلبيسة بريف حمص، ووضعت الأولوية للمنشقين عن النظام من قبل، ثم لحملة الشهادة الثانوية. وتحدثت المصادر عن إقبال شباب سوري على الالتحاق بالمركز خوفا من إجبارهم على الخدمة مع قوات النظام أو المليشيات التابعة له. وتضيف المصادر أن المركز أعلن حاجته إلى ألف متطوع، في حين بلغ عدد المتقدمين نحو ألفين. ولم يُفصح الروس عن المبالغ المالية المخصصة للمتطوعين، أو كيفية الخدمة في صفوف هذه القوات، إلا أن هذه القوات ذكرت أن الانتساب لها سيسقط عن المتطوعين الخدمة الإلزامية والاحتياطية لدى النظام. وأكدت مصادر محلية أن الشرطة الروسية تسعى

Send this to a friend