هيومن فويس

عقدت منظمة (صحافيون لأجل حقوق الإنسان JHR) اجتماعًا، في مدينة إسطنبول التركية، يوم الأحد الماضي، بمشاركة عشرات الصحافيين السوريين، تحت شعار (صحافيون سوريون لأجل حقوق الإنسان)، بهدف توطيد العلاقة بين المؤسسات الصحفية السورية والمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان.

شارك في الاجتماع ممثلة صندوق (UNDEF) لدعم الديمقراطية في المجتمعات زليخة إيدن، كما حضر ممثلون عن (شبكة جيرون الإعلامية، صحيفة صدى الشام، تلفزيون سوريا، إذاعة نسائم سوريا، موقع هيومن فويس، المركز الصحفي السوري، رابطة الصحفيين السوريين، نادي الصحفيين السوريين، ميثاق شرف الإعلاميين السوريين) وعدد من الصحفيين المستقلين.

وتم الحديث عن أهمية الإعلام الإنساني وكيفية تطوير الكتابة في المجال الإنساني مع كافة المؤسسات والمنظمات السورية وتم الحديث عن مقترحات وأفكار يمكن العمل عليها من قبل المشاركين.

كما تم طرق العديد من القضايا الهامة، والتي تعرف بمدوّنة سلوك للصحفيين والإعلاميين في مجال مراعاة وإدماج معايير حقوق الإنسان في العمل الصحفي والإعلامي، ومراجعة القواعد السلوكية لصحافة حقوق الإنسان المنفّذة بالأردن.

إذ تم عرضها على المؤسسات كوثيقة يتم اعتمادها من قبل الجميع كسياسة تتبعها المؤسسات في عملها في الجانب الإنساني وإضافة ما يرونه من مقترحات على المدونة كما تم التحدث بشكل عام عن الواقع الإعلامي السوري وآلية تطويره.

مشاركة عدد من الوسائل الإعلامية في الورشة الإعلامية بإستنبول

وبدأ الاجتماع بكلمة ترحيبية، ثم استعرض الصحافيون تجاربهم في إنتاج القصص الحقوقية بالتعاون مع منظمة (JHRخلال العام الماضي، وناقش الحضور إمكانية تطوير العمل في مجال إنتاج هذه القصص من حيث الكم والنوع، كما اقترح الحضور عددًا من المواضيع التي يمكن التركيز عليها في إنتاج هذه القصص، خلال الفترة القادمة، مع إمكانية إنتاج قصص مشتركة بين مختلف المؤسسات الصحافية السورية.

وتم اقتراح أن يكون في قادم الأيام لدينا ورشات عمل ودورات تدريبة مع المنظمة في سبيل تطوير وإعداد الكوادر وتهيئتها للكتابة في المجال الإنساني بشكل متخصص ولا سيما على صعيد القصة الإنسانية

يذكر أن (صحافيون لأجل حقوق الإنسان JHR) منظمة كندية، تعمل في أكثر من 27 دولة حول العالم، وقامت بتدريب نحو 14,000 صحفي، وتعمل على تعزيز حرية الصحافة، وترسيخ ثقافة احترام حقوق الإنسان، وقد بدأت العمل في الشأن السوري العام الماضي.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

بمشاركة هيومن فويس..إطلاق مشروع "صحافيون سوريون لأجل حقوق الإنسان"

هيومن فويس عقدت منظمة (صحافيون لأجل حقوق الإنسان JHR) اجتماعًا، في مدينة إسطنبول التركية، يوم الأحد الماضي، بمشاركة عشرات الصحافيين السوريين، تحت شعار (صحافيون سوريون لأجل حقوق الإنسان)، بهدف توطيد العلاقة بين المؤسسات الصحفية السورية والمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان. شارك في الاجتماع ممثلة صندوق (UNDEF) لدعم الديمقراطية في المجتمعات زليخة إيدن، كما حضر ممثلون عن (شبكة جيرون الإعلامية، صحيفة صدى الشام، تلفزيون سوريا، إذاعة نسائم سوريا، موقع هيومن فويس، المركز الصحفي السوري، رابطة الصحفيين السوريين، نادي الصحفيين السوريين، ميثاق شرف الإعلاميين السوريين) وعدد من الصحفيين المستقلين. وتم الحديث عن أهمية الإعلام الإنساني وكيفية تطوير الكتابة في المجال الإنساني مع كافة المؤسسات والمنظمات السورية وتم الحديث

Send this to a friend