هيومن فويس

نفذت قوات النظام وأجهزتها الأمنية حملة مداهمات واعتقالات حملة اعتقالات صباح اليوم في بلدة محجة بريف درعا الشمالي.

وأفادت مصادر ميدانية لبلدي نيوز، أن قوات النظام اعتقلت أربع عناصر من فصائل المصالحات في درعا، بذريعة أن هؤلاء الأربعة كانوا يقاتلون مع تنظيم داعش، ما يعزز الشكوك بجدية اتفاقات التسوية والمصالحات التي يبرمها النظام مع “الثوار” الذين يجرونها معه.

وتعيش محافظة درعا على وقع خروقات عديد من قبل قوات النظام وعناصر المخابرات الذين لم يتوقفوا عن عمليات الاعتقال في قرى وبلدات محافظة درعا، حيث يستهدفون بشكل خاص كل له نشاط ثوري بوقت سابق بهدف الانتقام منه.

وكانت مناطق محافظة درعا والقنيطرة قد دخلت في اتفاقات مصالحة مع قوات النظام بالحديد والنار بعد حملة عسكرية همجية، خلفت مئات الشهداء والجرحى وحركة نزوح واسعة وانتهت باتفاق على تهجير الرافضين للاتفاق الذي توصل إليه برعاية من روسيا. بلدي نيوز

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

النظام يعتقل أزلام "المصالحات" في درعا

هيومن فويس نفذت قوات النظام وأجهزتها الأمنية حملة مداهمات واعتقالات حملة اعتقالات صباح اليوم في بلدة محجة بريف درعا الشمالي. وأفادت مصادر ميدانية لبلدي نيوز، أن قوات النظام اعتقلت أربع عناصر من فصائل المصالحات في درعا، بذريعة أن هؤلاء الأربعة كانوا يقاتلون مع تنظيم داعش، ما يعزز الشكوك بجدية اتفاقات التسوية والمصالحات التي يبرمها النظام مع "الثوار" الذين يجرونها معه. وتعيش محافظة درعا على وقع خروقات عديد من قبل قوات النظام وعناصر المخابرات الذين لم يتوقفوا عن عمليات الاعتقال في قرى وبلدات محافظة درعا، حيث يستهدفون بشكل خاص كل له نشاط ثوري بوقت سابق بهدف الانتقام منه. وكانت مناطق محافظة

Send this to a friend