هيومن فويس

قام القيادي في حركة أحرار الشام – قطاع حلب -، باقتحام مزرعة يقطنها مدنيون في قرية عبلة بريف حلب الشمالي، وهدد وتوعد نساء يقطن في المزرعة، بعد اقتحامه المنزل دون مراعات لأي حرمة لها، أثارت القضية ردود فعل غاضبة كبيرة في المنطقة.

وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل مقاطع فيديو صورت من داخل المنزل لحظة اقتحام القيادي “أبو دجانة الكردي” وعناصره للمنزل وتهديده النساء، ومطالبته لهن بإخلاء المزرعة ليستخدمها كمقر له.

وردت قيادة الحركة في القطاع الشمالي بإصدار بيان بعد اجتماع القيادة العامة لقطاع مدينة الباب في مجلس الشورى وقررت فصل القيادي ومجموعته المقتحمة، والذي رد بالهروب وعدم الالتزام في القرار الصادر عن قيادة الحركة ومجلس الشورى، لتعلن الحركة أنه مطلوب للقضاء ويجب على كل من يجده إلقاء القبض عليه وتسليمة للقضاء.

شبكة شام

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

قيادي من أحرار الشام يقتحم مزرعة تقطنها نساء والحركة تلاحقه

هيومن فويس قام القيادي في حركة أحرار الشام - قطاع حلب -، باقتحام مزرعة يقطنها مدنيون في قرية عبلة بريف حلب الشمالي، وهدد وتوعد نساء يقطن في المزرعة، بعد اقتحامه المنزل دون مراعات لأي حرمة لها، أثارت القضية ردود فعل غاضبة كبيرة في المنطقة. وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل مقاطع فيديو صورت من داخل المنزل لحظة اقتحام القيادي "أبو دجانة الكردي" وعناصره للمنزل وتهديده النساء، ومطالبته لهن بإخلاء المزرعة ليستخدمها كمقر له. وردت قيادة الحركة في القطاع الشمالي بإصدار بيان بعد اجتماع القيادة العامة لقطاع مدينة الباب في مجلس الشورى وقررت فصل القيادي ومجموعته المقتحمة، والذي رد بالهروب وعدم الالتزام

Send this to a friend