هيومن فويس

شنت قوات نظام الأسد، الأحد، حملت دهم واعتقال طالت عددا من الشبان في بلدة “مسرابا” في الغوطة الشرقية، بمحافظة ريف دمشق.

وقال الناشط الإعلامي “أنس الخولي”: “إن قوات النظام شنت، صباح الأحد، حملة اعتقالات واسعة طالت أكثر من 20 شابا في بلدة “مسرابا” بريف دمشق.

وأضاف، أن هذه الحادثة هي الثانية لقوات النظام في “مسرابا”، حيث سبق أن اعتقل 11 مدنياً منذ أيام، وأشار إلى أن العديد من المدنيين أصبحوا يعيشون في المزارع المحيطة بالبلدة، نتيجة تخوفهم من حملات الاعتقال التي يشنها النظام.

يِشار إلى أن قوات النظام رفضت تسوية أوضاع الكثير من الأشخاص في “دوما ومسرابا”، وباتوا عرضة للاعتقال والانتقام في أي لحظة في ظل غياب دور الضامن الروسي- بلدي نيوز

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

اعتقال 20 شاباً من بلدة واحدة بغوطة دمشق

هيومن فويس شنت قوات نظام الأسد، الأحد، حملت دهم واعتقال طالت عددا من الشبان في بلدة "مسرابا" في الغوطة الشرقية، بمحافظة ريف دمشق. وقال الناشط الإعلامي "أنس الخولي": "إن قوات النظام شنت، صباح الأحد، حملة اعتقالات واسعة طالت أكثر من 20 شابا في بلدة "مسرابا" بريف دمشق. وأضاف، أن هذه الحادثة هي الثانية لقوات النظام في "مسرابا"، حيث سبق أن اعتقل 11 مدنياً منذ أيام، وأشار إلى أن العديد من المدنيين أصبحوا يعيشون في المزارع المحيطة بالبلدة، نتيجة تخوفهم من حملات الاعتقال التي يشنها النظام. يِشار إلى أن قوات النظام رفضت تسوية أوضاع الكثير من الأشخاص في "دوما ومسرابا"، وباتوا

Send this to a friend