هيومن فويس

سقط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين جراء شن طيران التحالف الدولي غارات جوية على تل الشاير بريف الحسكة الجنوبي.

وذكر ناشطون أن طائرات التحالف الدولي أغارت على قرية حسون الباشا في تل الشاير، حيث استهدفت إحدى الغارات سيارة مدنية، ما أدى لارتكاب مجزرة راح ضحيتها أكثر من 10 أشخاص، بالإضافة إلى عدد كبير من الجرحى.

وأكدت عدة مصادر أن غالبية الشهداء والجرحى من عائلة واحدة. وفق ما نقلته شبكة شام.

والجدير بالذكر أن الخامس من الشهر الجاري شهد شن طائرات التحالف غارات جوية على قرية الجزاع بريف الحسكة، ما أدى لاستشهاد قرابة عشرة مدنيين وإصابة آخرين بجروح خطرة، بينهم أطفال ونساء.

وكان طيران التحالف الدولي قد ارتكب قبل أيام أيضا مجزرة بحق المدنيين في قرية “ذيب هداج”، وراح ضحيتها حوالي 8 أشخاص.

وفي الثاني عشر من الشهر المنصرم استشهد 8 مدنيين وجرح آخرون جراء قصف جوي للتحالف الدولي على قرية الحمادي بريف الحسكة الجنوبي، في وقت شهدت المنطقة تعزيزات عسكرية لقوات قوات سوريا الديمقراطية.

وتواجه المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة بريفي الحسكة ودير الزور قصف جوي يومي من التحالف الدولي، تزامناً مع العمليات العسكرية التي تقودها قوات قسد في المنطقة، وسط اشتباكات عنيفة بين الطرفين، ضحيتها المدنيون.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

التحالف الدولي ترتكب مجزرة جنوب الحسكة

هيومن فويس سقط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين جراء شن طيران التحالف الدولي غارات جوية على تل الشاير بريف الحسكة الجنوبي. وذكر ناشطون أن طائرات التحالف الدولي أغارت على قرية حسون الباشا في تل الشاير، حيث استهدفت إحدى الغارات سيارة مدنية، ما أدى لارتكاب مجزرة راح ضحيتها أكثر من 10 أشخاص، بالإضافة إلى عدد كبير من الجرحى. وأكدت عدة مصادر أن غالبية الشهداء والجرحى من عائلة واحدة. وفق ما نقلته شبكة شام. والجدير بالذكر أن الخامس من الشهر الجاري شهد شن طائرات التحالف غارات جوية على قرية الجزاع بريف الحسكة، ما أدى لاستشهاد قرابة عشرة مدنيين وإصابة آخرين بجروح خطرة،

Send this to a friend