هيومن فويس

كشفت مصادر محلية في محافظة دير الزور شرقي سوريا، الأحد، عن نبش قوات النظام السوري لمقابر الجيش الحر والمدنيين، عقب سيطرتها على المدينة، وذلك بحجة تأهيل المرافق العامة.

ونقلت وكالة “سمارت” عن مصدر محلي، قوله: إن قوات النظام أحرقت الجثث عقب نبشها لستة مقابر في حدائق أحياء العرضي والحميدية والعمال قبل نحو أسبوع، دون ذكر تفاصيل آخرى.

وذكر المصدر أن مجموعة صغيرة تسمي نفسها “أسود سرية الثأر” قتلت نقيبا في صفوف قوات النظام طعنا بالسكين في حي العرضي انتقاما لنبش المقابر وحرق الجثث، دون توفر تفاصيل عن المجموعة.

وسيطرت قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها،يوم 18 تشرين الثاني عام 2017، على كامل مدينةدير الزور شرقي سوريا، باستيلائها على حويجة كاطع (3كم شمالي المدينة)، بعد استسلام عناصر تنظيم “الدولة” المحاصرين فيها.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

قوات النظام تنبش مقابر مدينة دير الزور

هيومن فويس كشفت مصادر محلية في محافظة دير الزور شرقي سوريا، الأحد، عن نبش قوات النظام السوري لمقابر الجيش الحر والمدنيين، عقب سيطرتها على المدينة، وذلك بحجة تأهيل المرافق العامة. ونقلت وكالة "سمارت" عن مصدر محلي، قوله: إن قوات النظام أحرقت الجثث عقب نبشها لستة مقابر في حدائق أحياء العرضي والحميدية والعمال قبل نحو أسبوع، دون ذكر تفاصيل آخرى. وذكر المصدر أن مجموعة صغيرة تسمي نفسها "أسود سرية الثأر" قتلت نقيبا في صفوف قوات النظام طعنا بالسكين في حي العرضي انتقاما لنبش المقابر وحرق الجثث، دون توفر تفاصيل عن المجموعة. وسيطرت قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها،يوم 18 تشرين الثاني

Send this to a friend