هيومن فويس

أحصى الدفاع المدني سقوط 45 قتيلا وأكثر من 300 جريح جراء استهداف قوات النظام السوري بأكثر من 180 غارة وألف قذيفة مدفعية، غوطة دمشق الشرقية، خلال الأربعة أيام الفائتة.

ونشر الدفاع المدني “إنفو غراف” يوضح توزع ضحايا القصف حيث كان بين القتلى 13 طفلا و3 نساء ومثلهم من الدفاع المدني، و26 رجلا.

وإصابة 307 أشخاص بينهم 68 طفلا و61 امرأة و167 رجلا، و11 عنصرا من الدفاع المدني. وفق ما نقلته وكالة “سمارت”.

وتعرضت مختلف المناطق لأكثر من 181 غارة و1058 قذيفة مدفعية و38 صاروخا عنقوديا و5 صواريخ أرض أرض.

وبيّنت الإحصائية أن قوات النظام السوري استهدفت أحياء سكنية بأربع قذائف عن طريق طائرات صغيرة مسيرة عن بعد.

إضافة إلى ذلك، قال الدفاع المدني إن قوات النظام استهدفت أمس الجمعة فريقهم في مدينة دوما أثناء أداء عملهم، بثلاثة صواريخ موجهة من الطائرات الحربية، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عناصر وإصابة 11 آخرين بينهم في حال حرجة.

وكان الدفاع المدني أكد في وقت سابق لـ”سمارت” ارتفاع حصيلة القتلى في غوطة دمشق الشرقية يوم أمس الجمعة إلى 24 مدنيا معظمهم من النساء والأطفال، وجرح أكثر من مئة وخمسين آخرين، جراء القصف الجوي والمدفعي المكثف لليوم الرابع على التوالي.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

منظمة: 180 غارة على الغوطة و45 ضحية

هيومن فويس أحصى الدفاع المدني سقوط 45 قتيلا وأكثر من 300 جريح جراء استهداف قوات النظام السوري بأكثر من 180 غارة وألف قذيفة مدفعية، غوطة دمشق الشرقية، خلال الأربعة أيام الفائتة. ونشر الدفاع المدني "إنفو غراف" يوضح توزع ضحايا القصف حيث كان بين القتلى 13 طفلا و3 نساء ومثلهم من الدفاع المدني، و26 رجلا. وإصابة 307 أشخاص بينهم 68 طفلا و61 امرأة و167 رجلا، و11 عنصرا من الدفاع المدني. وفق ما نقلته وكالة "سمارت". وتعرضت مختلف المناطق لأكثر من 181 غارة و1058 قذيفة مدفعية و38 صاروخا عنقوديا و5 صواريخ أرض أرض. وبيّنت الإحصائية أن قوات النظام السوري استهدفت أحياء سكنية

Send this to a friend