هيومن فويس

أرسل الهلال الأحمر التركي، اليوم الاثنين، 11 شاحنة تحمل مساعدات غذائية إلى محافظة إدلب السورية.

وأضاف مراسل الأناضول أن الشاحنات تحمل مواد غذائية مختلفة.

وأشار المراسل أن الهلال الأحمر التركي وزّع المساعدات على الأسر المحتاجة في مدينة إدلب وريفها.

ومنتصف سبتمبر/ أيلول الماضي، أعلنت الدول الضامنة لمسار أستانة (تركيا وروسيا وإيران) توصلها إلى اتفاق على إنشاء منطقة خفض توتر في إدلب، وفقًا لاتفاق موقع في مايو/أيار الماضي.

وفي إطار الاتفاق تم إدراج إدلب ومحيطها (شمال غرب) ضمن “مناطق خفض التوتر”، إلى جانب أجزاء محددة من محافظات حلب (شمال) وحماة (وسط) واللاذقية (غرب).

ومنذ الأسبوع الماضي، تواصل القوات المسلحة التركية، تحصين مواقع نقاط المراقبة على خط إدلب – عفرين، بهدف مراقبة “منطقة خفض التوتر” في إدلب.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الهلال الأحمر التركي يرسل 11 شاحنة مساعدات إلى إدلب

هيومن فويس أرسل الهلال الأحمر التركي، اليوم الاثنين، 11 شاحنة تحمل مساعدات غذائية إلى محافظة إدلب السورية. وأضاف مراسل الأناضول أن الشاحنات تحمل مواد غذائية مختلفة. وأشار المراسل أن الهلال الأحمر التركي وزّع المساعدات على الأسر المحتاجة في مدينة إدلب وريفها. ومنتصف سبتمبر/ أيلول الماضي، أعلنت الدول الضامنة لمسار أستانة (تركيا وروسيا وإيران) توصلها إلى اتفاق على إنشاء منطقة خفض توتر في إدلب، وفقًا لاتفاق موقع في مايو/أيار الماضي. وفي إطار الاتفاق تم إدراج إدلب ومحيطها (شمال غرب) ضمن "مناطق خفض التوتر"، إلى جانب أجزاء محددة من محافظات حلب (شمال) وحماة (وسط) واللاذقية (غرب). ومنذ الأسبوع الماضي، تواصل القوات المسلحة

Send this to a friend