هيومن فويس: مالك حسن

أعلن المجلس المحلي لمدينة جسر الشغور في محافظة إدلب “منطقة منكوبة” جراء ما تتعرض له من قصف جوي هستيري من قبل الطائرات الحربية الروسية، وتلك التابعة للنظام السوري.

وأورد البيان الصادر عن المجلس المحلي، “بسبب القصف المستمر على الأحياء السكنية والمنشآت المدنية والذي أجبر سكان المدينة على الفرار إلى القرى المجاورة، نعلن أن مدينة جسر الشغور منكوبة بشكل كامل”.
ودعا البيان المنظمات الإنسانية والطبية لتدارك الوضع السيئ الذي لحق بالمدينة، وذلك جراء القصف الشديد عليها، إضافة إلى تدارك وضع اللاجئين والعالقين في المدينة.

كما أعلن المجلس المحلي في بلدة بداما بريف جسر الشغور الغربي هو الآخر، أنها منكوبة تماماً بسبب القصف الجوي أيضا المكثف عليها، فيما أُلغيت صباح اليوم صلاة الجمعة في أغلب مناطق جسر الشغور بسبب الحملة الشرسة على المنطقة.

أصدرت المكاتب والجهات الشرعية في محافظتي حلب إدلب، قراراً يقضي بتعليق إقامة صلاة الجمعة اليوم، في المساجد ببعض المدن والقرى خشية من استهداف الطيران الحربي لها.

وقتل ثمانية مدنيين وجرح العشرات الجمعة، بقصف جوي ومدفعي على محافظة إدلب شمالي سوريا، بخرق لاتفاق وقف إطلاق النار، الذي دخل حيز التنفيذ بعد منتصف الليل.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

جسر الشغور..مدينة منكوبة

هيومن فويس: مالك حسن أعلن المجلس المحلي لمدينة جسر الشغور في محافظة إدلب "منطقة منكوبة" جراء ما تتعرض له من قصف جوي هستيري من قبل الطائرات الحربية الروسية، وتلك التابعة للنظام السوري. وأورد البيان الصادر عن المجلس المحلي، "بسبب القصف المستمر على الأحياء السكنية والمنشآت المدنية والذي أجبر سكان المدينة على الفرار إلى القرى المجاورة، نعلن أن مدينة جسر الشغور منكوبة بشكل كامل". ودعا البيان المنظمات الإنسانية والطبية لتدارك الوضع السيئ الذي لحق بالمدينة، وذلك جراء القصف الشديد عليها، إضافة إلى تدارك وضع اللاجئين والعالقين في المدينة. كما أعلن المجلس المحلي في بلدة بداما بريف جسر الشغور الغربي هو الآخر، أنها

Send this to a friend