هيومن فويس: شهد الرفاعي

قالت منظمة إنسانية تعمل في غوطة دمشق الشرقية، في بيان لها أمس/ الأحد، 27 آب- أغسطس 2017، بإن فيلق الرحمن التابع للجيش السوري الحر، أقدم على اقتحام المستودعات الغذائية الخاصة بالمنظمة لاحتياجات الأيتام والمحتاجين.

فيما لم يصدر عن فيلق الرحمن “الجهة المتهمة” أي بيان يؤكد ما نقلته المنظمة الإنسانية في بيانها، كما لم ينفي الاتهامات الموجهة له.

وأكدت منظمة البشائر الإنسانية، في بيانها، بأنها “نأت بنفسها أن تكون طرفًا في النزاع بين فصائل الغوطة، باعتبارها مؤسسة إنسانية مستقلة نساوي بين مناطق الغوطة في العطاء والخدمات ضمن القطاع الأوسط.”

وتعتبر المنظمة الإنسانية، أحد كبرى المنظمات العاملة في الغوطة الشرقية منذ اندلاع الثورة السورية، وكانت قد تأسست تحت مسمى مجلس ريف دمشق الإغاثي منذ بداية الثورة السورية وهو من اول المؤسسات التي ترعى شؤون المنكوبين والمتضررين من هذه الأحداث المؤلمة الناجمة عن الظلم والقتل والدمار والحصار الذي حل بالغوطة الشرقية جراء انتفاضتها في الثورة السورية المباركة في 15/3/2011م.

وأردفت المنظمة في بيانها، “أنه كان من المفروض من الفيلق أن يكون حارسًا لأموال الناس، لا مغتصبًا لها وضاربًا بعرض الحائط مصلحة المحتاجين من اليتامى والأرامل والمساكين.”

ولفتت إلى ايقافها جميع مراكزها وأعمالها في القطاع، حتى إعادة المواد الأغاثية المسلوبة إلى المستودعات، ووعد من قيادة الفيلق بعدم المساس بمقدرات وأموال المنظمة، وحماية منشآتنا في القطاع”.

ودعت “الهيئة الشرعية لدمشق وريفها وقيادة الشرطة، إضافة إلى جميع الوجهاء والفعاليات المدنية، إلى الضغط على “فيلق الرحمن” لتجنب تكرار هذه الحادثة.”

 

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

منظمة للأيتام تتهم فيلق الرحمن بسرقة مستودعاتها

هيومن فويس: شهد الرفاعي قالت منظمة إنسانية تعمل في غوطة دمشق الشرقية، في بيان لها أمس/ الأحد، 27 آب- أغسطس 2017، بإن فيلق الرحمن التابع للجيش السوري الحر، أقدم على اقتحام المستودعات الغذائية الخاصة بالمنظمة لاحتياجات الأيتام والمحتاجين. فيما لم يصدر عن فيلق الرحمن "الجهة المتهمة" أي بيان يؤكد ما نقلته المنظمة الإنسانية في بيانها، كما لم ينفي الاتهامات الموجهة له. وأكدت منظمة البشائر الإنسانية، في بيانها، بأنها "نأت بنفسها أن تكون طرفًا في النزاع بين فصائل الغوطة، باعتبارها مؤسسة إنسانية مستقلة نساوي بين مناطق الغوطة في العطاء والخدمات ضمن القطاع الأوسط." وتعتبر المنظمة الإنسانية، أحد كبرى المنظمات العاملة في

Send this to a friend