هيومن فويس: فاروق علي

استعرض تقرير حقوقي أبرز الانتهاكات بحق الإعلاميين في النصف الأول من عام 2017، حيث سجل التقرير مقتل 26 إعلامياً، 13 منهم على يد النظام السوري، و3 على يد القوات الروسية، و4 على يد تنظيم داعش، و2 على يد فصائل في المعارضة المسلحة، و4 على جهات أخرى.

كما سجل 34 إصابة بحق الكوادر الإعلامية، 20 منهم على يد قوات النظام السوري، و6 على يد القوات الروسية، و4 على يد تنظيم داعش، و1 على يد فصائل المعارضة المسلحة، و3 على يد جهات أخرى.

كما وثق التقرير الصادر عن الشبكة السورية لحقوق الإنسان 5 حالات اعتقال بينهم سيدتان على يد قوات النظام السوري في النصف الأول من عام 2017، و7 حالات اعتقال تم الإفراج عنها على يد تنظيم جبهة فتح الشام. وحالتي اعتقال تم الإفراج عنهما على يد فصائل في المعارضة المسلحة، و3 حالات اعتقال أفرج عن 2 منها على يد قوات الإدارة الذاتية الكردية. و3 حالات خطف تم الإفراج عن 2 منها على يد جهات لم يتمكن التقرير من تحديدها.

وأشار التقرير إلى حادثتي اعتداء على مكاتب إعلامية على يد قوات النظام السوري، وثّق التقرير أبرز الانتهاكات بحق الإعلاميين في حزيران 2017، حيث سجل مقتل إعلامي واحد على يد قوات النظام السوري. وإصابة 5 من الكوادر الإعلامية، 1 على يد النظام السوري، و3 على يد تنظيم داعش، و1 على يد جهات أخرى.

كما سجّل التقرير حادثة اعتداء واحدة على مكتب إعلامي من قِبل قوات النظام السوري.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

80 إعلامي ما بين قتيل ومعتقل ومختطف

هيومن فويس: فاروق علي استعرض تقرير حقوقي أبرز الانتهاكات بحق الإعلاميين في النصف الأول من عام 2017، حيث سجل التقرير مقتل 26 إعلامياً، 13 منهم على يد النظام السوري، و3 على يد القوات الروسية، و4 على يد تنظيم داعش، و2 على يد فصائل في المعارضة المسلحة، و4 على جهات أخرى. كما سجل 34 إصابة بحق الكوادر الإعلامية، 20 منهم على يد قوات النظام السوري، و6 على يد القوات الروسية، و4 على يد تنظيم داعش، و1 على يد فصائل المعارضة المسلحة، و3 على يد جهات أخرى. كما وثق التقرير الصادر عن الشبكة السورية لحقوق الإنسان 5 حالات اعتقال بينهم سيدتان على

Send this to a friend