هيومن فويس: محمد الحمصي

وصلت الدفعة الأولى من مهجرين حي القابون الدمشقي في تمام الساعة الخامسة من صباح يوم الإثنين 15 ايار- مايو، 2300 شخص نقلوا عبر 48 حافلة استمرت رحلتهم على مدار 24 ساعة تحملوا فيها عناء السفر ومشقة الطريق والتوتر.

وقد عبر المهجرون عن غضبهم وسخطهم من الاقتتال الحاصل في الغوطة الشرقية وحملوا الفصائل المتنازعة مسؤولية هذا التهجير اللذي قالوا أنه كان يمكن تجنبه بالتكاتف ضد النظام.

وأقلت الحافلات مدنيين ومقاتلين من المعارضة راغبين في مغادرة الحي ضمن اتفاق بين النظام والمعارضة المسلحة يقضي بتسليم الحي لقوات النظام.

وقتل ثلاثة مدنيين وأصيب حوالي 25 آخرين بإطلاق نار استهدف المهجرين من الحي أثناء استعدادهم للتوجه إلى ريف إدلب.

 

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

مهجرو القابون يصلون إدلب (صور)

هيومن فويس: محمد الحمصي وصلت الدفعة الأولى من مهجرين حي القابون الدمشقي في تمام الساعة الخامسة من صباح يوم الإثنين 15 ايار- مايو، 2300 شخص نقلوا عبر 48 حافلة استمرت رحلتهم على مدار 24 ساعة تحملوا فيها عناء السفر ومشقة الطريق والتوتر. وقد عبر المهجرون عن غضبهم وسخطهم من الاقتتال الحاصل في الغوطة الشرقية وحملوا الفصائل المتنازعة مسؤولية هذا التهجير اللذي قالوا أنه كان يمكن تجنبه بالتكاتف ضد النظام. وأقلت الحافلات مدنيين ومقاتلين من المعارضة راغبين في مغادرة الحي ضمن اتفاق بين النظام والمعارضة المسلحة يقضي بتسليم الحي لقوات النظام. وقتل ثلاثة مدنيين وأصيب حوالي 25 آخرين بإطلاق نار استهدف

Send this to a friend