هيومن فويس

قال المدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، إن الفريق الذي تم تشكيله خصيصا للتحقيق في أحداث مدينة خان شيخون السورية، بدأ العمل في مقر المنظمة في لاهاي، ولم يذكر شيئاً عن مواعيد محتملة لتوجه الخبراء إلى سوريا.

وأضاف (أحمد أزومجو) في تصريحات لوكالة “ا ب”، أن الفريق يضم نحو 15 عضواً، سيجتمع مع رئيس الفريق في وقت لاحق، كما سيتم تزويد الفريق بكافة المعلومات الضرورية.

وأوضح (أزومجو) أن خبراء المنظمة قد حللوا عينات متعلقة بالهجوم الكيميائي المحتمل في خان شيخون، بما في ذلك عينات دم وبول وأنسجة لضحايا الهجوم، مصراً على أن هذه العينات تشكل أدلة دامغة لا يمكن التشكيك فيها.

وأشار إلى أن الهدف من التحقيق المستقبلي يكمن في الكشف عن ملابسات الأحداث، وعن حقيقة ما شهدته مدينة خان شيخون في 4 نيسان الماضي.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

فريق تحقيق كيماوي خان شيخون يباشر مهامه

هيومن فويس قال المدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، إن الفريق الذي تم تشكيله خصيصا للتحقيق في أحداث مدينة خان شيخون السورية، بدأ العمل في مقر المنظمة في لاهاي، ولم يذكر شيئاً عن مواعيد محتملة لتوجه الخبراء إلى سوريا. وأضاف (أحمد أزومجو) في تصريحات لوكالة "ا ب"، أن الفريق يضم نحو 15 عضواً، سيجتمع مع رئيس الفريق في وقت لاحق، كما سيتم تزويد الفريق بكافة المعلومات الضرورية. وأوضح (أزومجو) أن خبراء المنظمة قد حللوا عينات متعلقة بالهجوم الكيميائي المحتمل في خان شيخون، بما في ذلك عينات دم وبول وأنسجة لضحايا الهجوم، مصراً على أن هذه العينات تشكل أدلة دامغة لا

Send this to a friend