هيومن فويس 

أعلنت شركة “ماهان” الإيرانية، الثلاثاء، أن فرنسا منعت هبوط جميع طائراتها بسبب العقوبات المفروضة عليها.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤولين في “ماهان” أنه تم إلغاء جميع الرحلات إلى العاصمة باريس.

من جهته، قال مسؤول في خدمة بيع التذاكر التابعة لـ”ماهان” في مطار “الإمام الخميني” الدولي إنه تم إبلاغهم عن إلغاء جميع الرحلات إلى باريس ابتداء من نيسان/إبريل القادم.

وبحسب المسؤول، فإن سبب توقف الرحلات إلى باريس “العقوبات الفرنسية على طهران”، دون أن يدلي بتفاصيل أكثر.

وكانت “ماهان”، ثاني أكبر شركة طيران إيرانية، تسير 4 رحلات إلى باريس أسبوعياً. وفرضت الولايات المتحدة عقوبات ضد الشركة عام 2011.

وكان موقع “واشنطن فري بيكن” قد ذكر نقلاً عن مسؤولين أن حكومة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، تسعى لإقناع شركائها الأوروبيين لفرض عقوبات على الشركة الإيرانية.

وفي كانون الثاني/يناير الماضي، أعلنت ألمانيا منع طائرات “ماهان” من الهبوط في مطاراتها. وكتبت وكالة “رويترز” حينها أن برلين لديها قلق أمني من تقارير تقول إن شركة “ماهان” تقوم بنقل السلاح عبر طائراتها.

و”ماهان” المقربة من الحرس الثوري الإيراني، كانت قد اتُهمت بنقل السلاح من إيران إلى ميليشيات حزب الله اللبناني وقوات النظام السوري.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

عقوبات أوروبية ضد الحرس الثوري الإيراني

هيومن فويس  أعلنت شركة "ماهان" الإيرانية، الثلاثاء، أن فرنسا منعت هبوط جميع طائراتها بسبب العقوبات المفروضة عليها. ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤولين في "ماهان" أنه تم إلغاء جميع الرحلات إلى العاصمة باريس. من جهته، قال مسؤول في خدمة بيع التذاكر التابعة لـ"ماهان" في مطار "الإمام الخميني" الدولي إنه تم إبلاغهم عن إلغاء جميع الرحلات إلى باريس ابتداء من نيسان/إبريل القادم. وبحسب المسؤول، فإن سبب توقف الرحلات إلى باريس "العقوبات الفرنسية على طهران"، دون أن يدلي بتفاصيل أكثر. وكانت "ماهان"، ثاني أكبر شركة طيران إيرانية، تسير 4 رحلات إلى باريس أسبوعياً. وفرضت الولايات المتحدة عقوبات ضد الشركة عام 2011. وكان

Send this to a friend