هيومن فويس

كشف وزير الاتصالات والتكنولوجيا في النظام السوري “إياد الخطيب”، أن دمشق تعتزم تطوير برنامج فضائي لإطلاق أول قمر اصطناعي.

وزار الوزير الخطيب أمس الثلاثاء الهيئة الوطنية للاستشعار عن بعد GORS والتقى بإدارتها وموظفيها وقدم العديد من المشاريع لها، مؤكداً أن سوريا تستحق أن تكون ممثلة في مجال أبحاث الفضاء حسبما نقلت وكالة “روسيا اليوم”.

وأضاف الخطيب أن الوزارة بحاجة لوضع خريطة طريق لسوريا ليكون لديها برنامج فضائي، وأول قمر اصطناعي لها أسوة بباقي الدول العربية، مبيناً أن القمر الاصطناعي سيكون أحد الأهداف الرئيسية للوزارة في المستقبل القريب.

يذكر أن الدول العربية التي أطلقت أقمارا اصطناعية بالتعاون مع دول أجنبية، هي مصر والسعودية والإمارات والمغرب والجزائر وقطر والعراق.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الأسد ينوي إطلاق قمر صناعي

هيومن فويس كشف وزير الاتصالات والتكنولوجيا في النظام السوري "إياد الخطيب"، أن دمشق تعتزم تطوير برنامج فضائي لإطلاق أول قمر اصطناعي. وزار الوزير الخطيب أمس الثلاثاء الهيئة الوطنية للاستشعار عن بعد GORS والتقى بإدارتها وموظفيها وقدم العديد من المشاريع لها، مؤكداً أن سوريا تستحق أن تكون ممثلة في مجال أبحاث الفضاء حسبما نقلت وكالة “روسيا اليوم”. وأضاف الخطيب أن الوزارة بحاجة لوضع خريطة طريق لسوريا ليكون لديها برنامج فضائي، وأول قمر اصطناعي لها أسوة بباقي الدول العربية، مبيناً أن القمر الاصطناعي سيكون أحد الأهداف الرئيسية للوزارة في المستقبل القريب. يذكر أن الدول العربية التي أطلقت أقمارا اصطناعية بالتعاون مع دول

Send this to a friend