هيومن فويس

تفوَّقت الشركات السورية على نظيراتها في تركيا من حيث عدد الشركات اﻷجنبية المنشأة هذا العام، وَفْقاً لما أعلنه اتحاد غرف التجارة وسوق الأوراق المالية التركية.

وقال اتحاد غرف التجارة التركي في تقرير له الخميس: إن 7234 شركة سورية مرخصة تم تأسيسها خلال السنوات السبع الأخيرة، فيما يبلغ عدد الشركات غير المرخصة نحو 3000 شركة، وبذلك يتجاوز العدد الكليّ للشركات حاجز الـ10 آلاف.

ووَفْقاً للبيانات التركية فإن السوريين أسهموا بتوفير ما يزيد عن 100 ألف فرصة عمل في تركيا، من خلال آلاف الشركات التي تم تأسيسها في البلاد منذ وفودهم إليها.

وتتركز نشاطات الشركات السورية في تركيا على بيع الجملة والعقارات والإنشاءات، وتعتبر إسطنبول مركز ذلك النشاط، حيث تضمّ نصف مليون سوري من أصل 3 ملايين يعيشون في عموم البلاد.

وتشتكي الدول العربية المُجاوِرة لسوريا من ضغط اللاجئين السوريين، إلا أن متابعين يرون أن ذلك مجرد ذريعة لتبرير فشل الحكومات، وأن اللاجئين يعودون بالنفع على المجتمعات التي وفدوا عليها عَبْر تأمين يد عاملة رخيصة، كما أن الكثير منهم استقدموا معهم خبراتهم وأموالهم واستثماراتهم.

وقدمت تركيا نموذجاً مختلفاً عن السوريين من خلال التأكيد على إسهامهم في الحياة اليومية بشكل فعّال، ودورهم في دَعْم الاقتصاد التركيّ.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

التجارة السورية تتصدر المشهد بين نظيراتها الأجنبية في تركيا

هيومن فويس تفوَّقت الشركات السورية على نظيراتها في تركيا من حيث عدد الشركات اﻷجنبية المنشأة هذا العام، وَفْقاً لما أعلنه اتحاد غرف التجارة وسوق الأوراق المالية التركية. وقال اتحاد غرف التجارة التركي في تقرير له الخميس: إن 7234 شركة سورية مرخصة تم تأسيسها خلال السنوات السبع الأخيرة، فيما يبلغ عدد الشركات غير المرخصة نحو 3000 شركة، وبذلك يتجاوز العدد الكليّ للشركات حاجز الـ10 آلاف. ووَفْقاً للبيانات التركية فإن السوريين أسهموا بتوفير ما يزيد عن 100 ألف فرصة عمل في تركيا، من خلال آلاف الشركات التي تم تأسيسها في البلاد منذ وفودهم إليها. وتتركز نشاطات الشركات السورية في تركيا على بيع

Send this to a friend