هيومن فويس

أكد وزير الداخلية التركية ” سليمان صويلو” في شهر تشرين الأول عام 2017 أن بلاده استضافت قرابة 3.2 مليون سوري يقيم منهم فقط 330 ألفاً في مخيمات اللاجئين قرب الحدود.

[2] أفادت إحصائية المنتدى الاقتصادي السوري أن عدد الشركات والمصانع السورية في تركيا بلغ 10 آلاف منها 6 آلاف مسجلة بشكل قانوني، كما تحدثت إحصائيات شبه رسمية تركية عن تدفُّق رأسمال تقدر قيمته بـ 10 مليارات دولار عن طريق السوريين.

[3] لا توجد إحصائيات دقيقة تم إجراؤها حول قيمة الحوالات التي ترد إلى السوريين من ذويهم في تركيا، إلا أن مديراً تنفيذيّاً في شركة لها أفرع عديدة داخل الولايات التركية –طلب عدم ذكر الاسم– أكد لموقعنا أن الأرقام متفاوتة وتتراوح بين 30 و 50 مليون دولار سنوياً.

[4] أجرى فريق من الباحثين المستقلين في شهر أيار عام 2017 دراسة على اللاجئين السوريين المتواجدين في لبنان خلصت إلى أنهم من الفئة الفتية حيث يشكل 54% منهم الشباب بين سن 16 و 28 .

[5] أشارت إحصائية حكومية في لبنان أن حجم الودائع السورية في البنوك اللبنانية بلغ قرابة 30 مليار دولار، في حين تحدثت إحصائية صادرة عن البنك الدولي عن وصول قيمة التحويلات المالية للسوريين في لبنان إلى 8.9 مليار دولار خلال السنوات الماضية.

[6] أكد الأستاذ “عبد القادر ضبعة” المقيم في الخليج أنه زار قبل عامين مدينة طرابلس من أجل لقاء أقاربه بعد قرابة 6 سنوات على افتراقهم، وأشار إلى أن المدن الساحلية في لبنان تستقطب سنوياً الآلاف من المغتربين وذويهم ويقيمون فيها لعدة أسابيع قبل أن يعودوا إلى البلدان التي وفدوا منها.

[7] كشف مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون العربية في العام الماضي عن عدد اللاجئين السوريين المتواجدين في مصر ويبلغ عددهم قرابة 500 ألف.

[8] أفاد التقرير الصادر عن الأمم المتحدة أن الكثير من السوريين في مصر يسجل أعماله باسم رجال أعمال مصريين، ولذلك من المرجح أن تبلغ قيمة الاستثمارات السورية في مصر أكثر من 800 مليون دولار بكثير.

[9] بحسب إحصائية مصرية فإن استثمارات السوريين ساهمت في ضخ 10 آلاف قطعة ملابس في السوق المصرية بشكل شهري، مما أدى لتلبية حاجات السوق المحلية والتقليل من الاستيراد، ما يعني توفير السيولة الأجنبية.

[10] الأرقام صادرة عن وزارة الاستثمارات المصرية.

[11] أكد “خلدون الموقع” رئيس رابطة تجمُّع رجال الأعمال السوريين في مصر خلال حوار مع صحيفة الوفد أن المشروع الذي تم طرحه على الحكومة المصرية كان من المفترض أن يضم 100 شركة ومصنع، والهدف منه تجميع الصناعات الصغيرة والمتوسطة في مكان واحد لتسهيل التكامل في الإنتاج ورفع نسبة الصادرات، لكن الحكومة لم تتفاعل مع الطلب.

[12] أعلن وزير الاستثمار في السودان “مدثر عبد الغني” أن الاستثمارات السورية في السودان جاءت في المرتبة الثانية عام 2016 ، وأن بلاده ستولي اهتماماً أكبر لتلك الاستثمارات بهدف تطويرها.

[13] الإحصائية صادرة عن الحكومة السودانية ونشرتها شبكة “سودافاكس” عام 2016.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

السوريون ينعشون اقتصاد الدول التي لجأوا إليها

هيومن فويس أكد وزير الداخلية التركية " سليمان صويلو" في شهر تشرين الأول عام 2017 أن بلاده استضافت قرابة 3.2 مليون سوري يقيم منهم فقط 330 ألفاً في مخيمات اللاجئين قرب الحدود. [2] أفادت إحصائية المنتدى الاقتصادي السوري أن عدد الشركات والمصانع السورية في تركيا بلغ 10 آلاف منها 6 آلاف مسجلة بشكل قانوني، كما تحدثت إحصائيات شبه رسمية تركية عن تدفُّق رأسمال تقدر قيمته بـ 10 مليارات دولار عن طريق السوريين. [3] لا توجد إحصائيات دقيقة تم إجراؤها حول قيمة الحوالات التي ترد إلى السوريين من ذويهم في تركيا، إلا أن مديراً تنفيذيّاً في شركة لها أفرع عديدة داخل

Send this to a friend