تحليلات

من جنيف لسوتشي “تصفية” القضية السورية

هيومن فويس من جنيف وفيينا، إلى أستانة؛ جولات من المفاوضات لحلّ القضية السورية، بدأت بعد حوالى عام من اندلاع الثورة السورية لإسقاط نظام بشار الأسد، وكانت الأوراق المطروحة خلالها تتناغم مع التطورات الميدانية أو ...

من المستفيد الأكبر في الحرب السورية؟

هيومن فويس يبدو أن الحرب الأهلية المستمرة منذ 6 سنوات إلى الآن في سوريا قد عادت اليوم إلى نقطة البداية، إذ كان الأسد على رأس الحكومة في البداية واليوم يتوضّح أن وجوده في السلطة سيستمر خلال الفترة القادمة أيض...

هل ستبقى واشنطن خارج الحل السياسي بسوريا؟

هيومن فويس اجتماع "سوتشي" ليس نهاية الأمر بل هو مرحلة من المراحل، ويجب استيعاب فكرة أنه بمثابة تجهيز لمؤتمر "جنيف"، جميع الأطراف على دراية بعدم إمكانية إيجاد حل للقضية السورية من دون وجود أمريكا بشكل أو بآخر...

مزيد من الجنود الأميركيين في سوريا..هل هي الحرب مع إيران؟

هيومن فويس تعكس المعلومات المتضاربة الصادرة عن وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) بشأن عدد الجنود الأميركيين المنتشرين في سورية، وجهاً آخر من وجوه التخبّط الأميركي وغموض الاستراتيجية التي تتبنّاها إدارة الرئ...

خبراء يجيبون..هل يفي ترامب بتعهداته لأنقرة حول الأكراد؟

هيومن فويس تباينت آراء الخبراء والمراقبين بشأن تجديد الإدارة الأمريكية تعهّداتها بشأن وقف الدعم العسكري لميليشيات "حزب الاتحاد الديمقراطي" (بي واي دي) وجناحه العسكري "وحدات حماية الشعب" (واي بي جي)، والتي تحار...

خبير: وجود قوي لإيران بسوريا يثير مخاوف تركيا

هيومن فويس رأى الكاتب والخبير المتخصص في الشؤون الروسية سامر إلياس، أن استمرار وجود قوي ودائم لإيران في سوريا يثير مخاوف تركيا، ويشكل اختراقا إيرانيا مهمًّا عجزت عن تحقيقه منذ خمسة قرون. جاء ذلك في مقال تحليل...

هل تكرر روسيا التجربة الشيشانية الجهنمية في سوريا؟

هيومن فويس من الواضح تماماً منذ بدايات الثورة السورية أن النظام كان ينفذ في سوريا نفس المخطط الذي نفذه الروس في الشيشان، فكما قام الروس بتسوية العاصمة الشيشانية غروزني بالأرض، كان النظام يحوّل كل المدن والقرى ...

الهيئة الجديدة للمفاوضات: اختبارات تبدأ من جنيف

هيومن فويس تستعد المعارضة السورية للدخول في جولة تفاوض جديدة مع النظام بعد أن رتّبت بيتها الداخلي، من خلال تغيير بنية الهيئة العليا للمفاوضات في مؤتمر "الرياض 2"، الذي انتهى، أول من أمس، ببيان رسخ أكثر خطاب ...

Send this to a friend