هيومن فويس: وكالات

تنتظر قـ.ـوات حكومة الوفاق الوطني التعليمات للتقدم نحو مدينة ترهونة غرب ليبيا بعد قطع الإمـ.ـدادات عن مسـ.ـلحي اللواء المـ.ـتقاعد خـ.ـليفة حـ.ـفتر جنوب طرابلس، وتصـ.ـاعد حدة الخـ.ـلاف داخل القـ.ـوى والقـ.ـبائل شرق البلاد.

وتعد مدينة ترهونة -التي تبعد حوالي 90 كيلومترا جنوب طرابلس- من أهم معاقل حـ.ـفتر في غرب ليبيا، حيث تعتبر المدينة نقطة تجمع وانطلاق رئيسية لقـ.ـوات حـ.ـفتر صوب جنوب طرابلس.

وتزايدت حدة الخـ.ـلافات بين رئيس مجلس النواب عـ.ـقيلة صالح وبعض القبائل مع حفـ.ـتر بعد إعلان الأخير الانقـ.ـلاب على الاتفاق السياسي، بما فيه مجلس النواب في طبرق، وتنصيب نفـ.ـسه لإدارة شؤون البلاد.

وظهر عقيلة صالح في فيديو مسـ.ـرب وهو في اجتماع بين قبيلته العبيدات بمنطقة القـ.ـبة مستخفا بخطوة تفـ.ـويض حفتر لنفسـ.ـه للحكم، ومحـ.ـذرا من عدم اعتراف المجتمع الدولي بأي حكومة مـ.ـقبلة. كما دعا إلى عدم الانـ.ـجرار وراء إطـ.ـلاق إعلان دستوري جديد.

ويرى محـ.ـللون أن فـ.ـشل حفتر في تحقيق أي تقدم ميداني في محاور القـ.ـتال جنوب طرابلس رفع من حالة الغـ.ـضب الشعبي بين القـ.ـبائل، بعد زجـ.ـه بمئات الشباب، المنتمـ.ـين إلى قبائل شرق ليبيا، ومقـ.ـتلهم في الحرب الدائرة في طرابلس.

ورفع سلاح الجـ.ـو بحكومة الوفاق من حدة ضـ.ـرباته على مواقع قوات حـ.ـفتر وطرق الإمداد الرئيسية والـ.ـفرعية، مواصلا استـ.ـهداف شاحنات الوقـ.ـود والإمدادات الغذائية وقـ.ـوافل الذخيرة والأسـ.ـلحة، التي تتوجه إلى قـ.ـوات حفتر في مدينة ترهونة ومنها إلى محاور القتال جنوب طرابلس.

حفتر تمـ.ـادى

ويعتبر عضو المجلس الأعلى للدولة بلقاسم دبرز أن تمـ.ـادي حفتر في عـ.ـدوانه على العاصمة طرابلس جعل من الأهـ.ـمية إسقاط معـ.ـقله في ترهونة، لشـ.ـل حركة مليشيـ.ـاته في غرب ليبيا.

ويضيف دبرز للجزيرة نت “حفـ.ـتر تلقى ضـ.ـربات موجـ.ـعة بعد تحرير مدن الساحل الغربي ومقتـ.ـل عدد كبير من أهم قـ.ـادته بطرابلس، وفي منطقة الوشكة شرق مصراتة، بالتزامن مع المشاكل الداخلية في صفوف مناصريه”.

ويتابع دبرز “حفتر يعاني على جميع المستويات ووضعه يزداد سوء بعد انقلابه على المقربين منه وهو يـ.ـجني الآن ثمرة قتـ.ـل مئـ.ـات المدنيين وتشـ.ـريد العائلات وتدبير المنشـ.ـآت والبيوت وتحـ.ـميل البلاد خسـ.ـائر مالية فـ.ـادحة بإغلاق النفط”.

ويؤكد دبرز أن الإمارات تسعى لإنقاذ حليـ.ـفها حفتر عبر تحشيد الـ.ـمـ.ـرتزقة لإرسالهم إلى ليبيا، لدعم مليشيات ترهـ.ـونة، إضافة إلى العمل على تهدئة الوضع المشـ.ـحون بين القبائل شرق ليبيا، بعد انقلاب حفـ.ـتر على مجلس النواب في طبرق.

انتكـ.ـاسات وتـ.ـصدعات

من جهته، يرى المحلل السياسي صلاح البكوش أن نتيجة الانتـ.ـكاسات العـ.ـسكرية لحفتر في الغرب واقتراب قوات الوفاق من ترهونة تسبب في تصـ.ـدعات في الجبهة الداخلية الموالية لحفتر.

ويضيف للجزيرة نت “من السهل معرفة الانقسام في معسكر حفتر، وقد شاهدنا سابقا تصدعات في جبهته الداخلية، وكان مصير المخالفين السجن وإطلاق سراحهم بعد تدخلات قبلية”.

ويؤكد البكوش أنه من المبكر جدا الحديث عن قوة هذه التصدعات ومدى تأثيرها على الوضع العام في معسكر حفتر، وقد تستمر هذه التصدعات، وربما ينجح في إخفائها بدعم حلفائه.

ويطالب البكوش باستثمار حكومة الوفاق أي انقسام وتحركات مثل التي حدثت مؤخرا في سبها ومرزق جنوب ليبيا، بإعلان المكونات دعمها لقوات حكومة الوفاق، مشيرا إلى أنه من غير المعقول أن ترد الحكومة ببيان ترحيب فقط.

سقوط مشروع حفتر
ويرى الخبير العسكري عادل عبد الكافي بأن انتزاع مدينة ترهونة يعني إسقاط مشروع حفتر الدموي في الغرب والجنوب، وتهديد استمراره في شرق ليبيا.

ويردف عبد الكافي “إذا سقطت ترهونة من يد حفتر فلن يستطيع مسلحوه البقاء في قاعدتي الجفرة والوطية وحتى في مدينة سرت، بسبب موقعها الجغرافي الذي يسهل دخول هذه المواقع ومحاصرتها”.

ويرى عبد الكافي، في تصريحه للجزيرة نت، أن سقوط ترهونة يعزز من قوة حكومة الوفاق في السيطرة على مواقع أخرى ويربك حفتر عسكريا، كما يمنع مزيدا من الدعم العسكري الموجه إليه من قبل حلفائه في دول “محور الشر”، وفق عبد الكافي.

ويؤكد أن طلب حفتر للتفويض يأتي للتغطية على الهزائم التي يتلقاها في المنطقة الغربية، مشيرا إلى أن عقيلة صالح يرى أن وعود حفتر بالحل العسكري فشلت وانهارت على أسوار طرابلس.

المصدر: الجزيرة نت

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

ترهونة.. مدينة جديدة تستعد لطرد حفتر

هيومن فويس: وكالات تنتظر قـ.ـوات حكومة الوفاق الوطني التعليمات للتقدم نحو مدينة ترهونة غرب ليبيا بعد قطع الإمـ.ـدادات عن مسـ.ـلحي اللواء المـ.ـتقاعد خـ.ـليفة حـ.ـفتر جنوب طرابلس، وتصـ.ـاعد حدة الخـ.ـلاف داخل القـ.ـوى والقـ.ـبائل شرق البلاد. وتعد مدينة ترهونة -التي تبعد حوالي 90 كيلومترا جنوب طرابلس- من أهم معاقل حـ.ـفتر في غرب ليبيا، حيث تعتبر المدينة نقطة تجمع وانطلاق رئيسية لقـ.ـوات حـ.ـفتر صوب جنوب طرابلس. وتزايدت حدة الخـ.ـلافات بين رئيس مجلس النواب عـ.ـقيلة صالح وبعض القبائل مع حفـ.ـتر بعد إعلان الأخير الانقـ.ـلاب على الاتفاق السياسي، بما فيه مجلس النواب في طبرق، وتنصيب نفـ.ـسه لإدارة شؤون البلاد. وظهر عقيلة صالح في فيديو مسـ.ـرب

Send this to a friend