هيومن فويس: وكالات

قالت صحيفة “لوموند” الفرنسية إن موازين القـ.ـوى العـ.ـسكرية في ليبيا تغـ.ـيرت لصالح حكومة الوفاق الوطني منذ بداية العام، وذلك بعد إدخال تركيا جيلا جديدا من الطـ.ـائرات بدون طيار إلى خدمتها.

وذكرت الصحيفة في مقال لفريديريك بوبين، نشرته مؤخرا على موقعها، أن التصـ.ـعيد العسـ.ـكري الذي حدث في الأيام الأخيرة قرب العاصمة الليبية طرابلس يكـ.ـرّس انقـ.ـلابا في توازن القـ.ـوى على حساب قـ.ـوات اللـ.ـواء المـ.ـتقاعد خـ.ـليفة حفتر.

وأوضحت أن انـ.ـقلاب المـ.ـيزان العسكري الحالي في طرابلس هو نتاج زيادة المشاركة التركية جنبا إلى جنب مع حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، ولا سيما إدخال جيل جديد من الطائرات بدون طيار بتـ.ـكنولوجيا أكثر كفاءة.

ونقلت الصحيفة عن ولفرام لاخر، الباحث في المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمـ.ـن في برلين، قوله إن “ميزان القـ.ـوى تغير جذريا منذ بداية العام”.

وأرجع “لاخر” السبب في ذلك إلى أن الطائرات من دون طيار التركية وأنظمة الدفـ.ـاع المضـ.ـادة للطائرات التي ركبتها أنقرة في طرابلس، أصبح لها تأثير على مـ.ـنع الطيران الإماراتي من الوصول إلى طرابلس أو مصراتة، “بعد أن كان الإماراتيون يسيطرون على السـ.ـماء في خدمة حـ.ـفتر”، وفق الصحيفة.

وحول العمـ.ـليات العسـ.ـكرية في ظل كورونا، أشارت الصحيفة إلى أن الجائحة ليس لها تأثير على تصـ.ـاعد القـ.ـتال حول العاصمة طرابلس، على الرغم من الدعوات الدولية لإنهاء الأعمال العـ.ـدائية لمـ.ـكافحة الفيروس بشكل أفضل.

وبحسب الصحيفة، استـ.ـنكر مصدر في الأمم المتحدة استمرار الاشـ.ـتباكات التي تعوق التعـ.ـبئة الصحية ضـ.ـد وباء كورونا، وقال إنه “قنـ.ـبلة موقـ.ـوتة حقـ.ـيقية”.

ولفت المصدر إلى أن الأرقام الرسمية تعلن عن 48 إصـ.ـابة ووفـ.ـاة واحدة، ولكن النظام الصـ.ـحي غير منظم بسبب العنـ.ـف المستمر.

تجدر الإشارة إلى أن قـ.ـوات حكومة الوفاق الوطني تمكنت الإثنين من الأسبوع الماضي، ضمن عـ.ـملية “عـ.ـاصفة السلام”، من تحرير 6 مدن ومنطقتين إستراتيجيتين من مليشيا حفتر، أبرزها صـ.ـبراتة وصرمان، ما يعني سيـ.ـطرتها على كامل الساحل الغربي حتى الحدود التونسية.

وكانت عمليـ.ـة “عاصفـ.ـة السـ.ـلام” قد أطلـ.ـقتها القوات الحكومية في 26 مارس/ آذار الماضي، وجاءت ردا على انتـ.ـهاكات ميليشيا حفتر المسـ.ـتمرة والرامـ.ـية إلى السيـ.ـطرة على طرابلس.

الرئيس التركي في خطاب متلفز إلى الشعب: تركيا ستواصل إفساد المؤامرات في البحر المتوسط، بقوتها المستمدة من القانون الدولي وموقفها الحازم.

وأضاف، حالة الانزعاج من مذكرة التفاهم مع ليبيا ما تزال قائمة، المكاسب الميدانية التي حققتها حكومة ليبيا تظهر الوجه الحقيقي للانقلابي حفتر، كما دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الرأي العام الدولي لدعم الحكومة الشرعية بليبيا في مواجهة الانقلابي خليفة حفتر، جاء ذلك في خطاب متلفز إلى الشعب عقب ترأسه اجتماع الحكومة الذي انعقد عبر تقنية الاتصال المرئي.

وقال أردوغان إن “مكافحة جائحة كورونا كان البند الرئيسي للاجتماع إلى جانب قضايا أمنية إقليمية مهمة، على رأسها المستجدات في سوريا وليبيا وبحر إيجة”.

وأضاف أن “تركيا ستواصل إفساد المؤامرات في البحر المتوسط، بقوتها المستمدة من القانون الدولي وموقفها الحازم في حماية مصالحها”.

وأردف “من الواضح أن حالة الانزعاج من مذكرة التفاهم -التي أبرمناها مع ليبيا لتحديد مناطق الصلاحية البحرية في المتوسط- ما تزال قائمة، مع العلم أننا أكملنا المسار المتعلق بالمذكرة من خلال إبلاغ الأمم المتحدة بها”.

واستطرد “أما المكاسب الميدانية التي حققتها الحكومة الشرعية في ليبيا، فتظهر بصورة أفضل الوجه الحقيقي للانقلابي حفتر”.

وأضاف “من هنا أدعو الرأي العام الدولي مرة أخرى، لدعم الحكومة الشرعية بليبيا في مواجهة الانقلابي حفتر”.

وفي سياق متصل، قال أردوغان “ننتظر من الدول التي تواصل موقفها غير الإنساني إزاء طالبي اللجوء، أن تتخلى بأسرع وقت ممكن عن أعمالها غير القانونية والبعيدة عن الضمير الإنساني”.

(الأناضول)

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الغرب: المسـ ـيرات التركية سحـ ـقت جـ ـيش حفتر

هيومن فويس: وكالات قالت صحيفة “لوموند” الفرنسية إن موازين القـ.ـوى العـ.ـسكرية في ليبيا تغـ.ـيرت لصالح حكومة الوفاق الوطني منذ بداية العام، وذلك بعد إدخال تركيا جيلا جديدا من الطـ.ـائرات بدون طيار إلى خدمتها. وذكرت الصحيفة في مقال لفريديريك بوبين، نشرته مؤخرا على موقعها، أن التصـ.ـعيد العسـ.ـكري الذي حدث في الأيام الأخيرة قرب العاصمة الليبية طرابلس يكـ.ـرّس انقـ.ـلابا في توازن القـ.ـوى على حساب قـ.ـوات اللـ.ـواء المـ.ـتقاعد خـ.ـليفة حفتر. وأوضحت أن انـ.ـقلاب المـ.ـيزان العسكري الحالي في طرابلس هو نتاج زيادة المشاركة التركية جنبا إلى جنب مع حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، ولا سيما إدخال جيل جديد من الطائرات بدون طيار بتـ.ـكنولوجيا

Send this to a friend