هيومن فويس 

نقل الرئيس المخلوع عمر البشير وقيادات حزبه المؤتمر الوطني إلى سجن كوبر، بمن فيهم رئيس البرلمان المنحل إبراهيم أحمد عمر بعد اعتقاله اليوم فور عودته للبلاد.

وذكرت قناة روسيا اليوم، أن المجلس العسكري الانتقالي،عبد الله البشير شقيق الرئيس المخلوع، وجمال الوالي، القيادي في حزب المؤتمر، وعددا من قادة كتائب الظل وضعوا في سجن كوبر، وأنه جار نقل آخرين إلى هذا السجن الأكبر والأشد حراسة في البلاد.

ونشرت صحيفة “آخر لحظة” على صفحتها الأولى عنوانا بالعريض يقول “البشير في سجن كوبر”، فيما أفادت صحيفة “التيار” باعتقال مجموعة كبيرة من قيادات حزب المؤتمر الوطني أمس وإحالتهم إلى سجن كوبر، المخصص للسياسيين.

ومن أبرز هؤلاء المعتقلين وفق الصحيفة “عبد الرحمن الخضر والي ولاية الخرطوم الأسبق، رجل الأعمال الشهير جمال الوالي، والي الخرطوم ووزير الدفاع الأسبق الفريق أول ركن عبد الرحيم محمد حسين”.

وأفادت صحيفة “الراكوبة” السودانية بأن السلطات اعتقلت رئيس البرلمان المنحل إبراهيم أحمد عمر في مطار العاصمة الخرطوم، وذلك فور عودته من العاصمة القطرية الدوحة.

كما أشارت إلى أنه تم إغلاق حساب البرلمان المالي في البنك المركزي.

ويضم سجن “كوبر” 14 قسما، منها قسم المحكوم عليهم بالإعدام، وقسم لأرباب السوابق، وآخر لذوي الأحكام الطويلة والقصيرة، وأقسام أخرى للمنتظرين وقسم للمعاملة الخاصة لكبار الموظفين الذين يدينهم القضاء بأحكام سجن وقد تم إلغاء هذا القسم في العهد الحديث.

أما القسم السياسي فقد ظل هو الأشهر على الإطلاق لارتباط سجنائه أو المعتقلين فيه بتقلبات الحكم في السودان.
تكرر اسم سجن “كوبر” في الخرطوم بحري كثيرا في الآونة الأخيرة وبشكل لافت، منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير، فما هي حكاية هذا المعتقل؟

ونقلت وسائل إعلام سودانية عن مصادرها، أن الرئيس السابق عمر البشير، ينتظر أن ينقل اليوم إلى سجن “كوبر”، حيث يقبع عدد من قيادات النظام السابق العليا.

سجن “كوبر”؟

شيد سجن “كوبر” في السودان عام 1903 على أرض مساحتها نحو خمسة آلاف متر مربع، ويمتد من حي الواحة جنوبا وفي الشمال الفاصل مع المنطقة الصناعية الخرطوم بحري وغربا شارع بشير محمد سعيد، وشرقا إلى شارع الشفاء حي كافوري.

صمم مبنى السجن هندسيا بشكل يحاكي سجون بريطانيا وعلى وجه التحديد سجن برمنغهام، وحصل على تسميته إشارة إلى مسؤول بريطاني يدعى (cooper) تولى إدارة أموره إبان استعمار بريطانيا للسودان.

يضم سجن “كوبر” 14 قسما، منها قسم المحكوم عليهم بالإعدام، وقسم لأرباب السوابق، وآخر لذوي الأحكام الطويلة والقصيرة، وأقسام أخرى للمنتظرين وقسم للمعاملة الخاصة لكبار الموظفين الذين يدينهم القضاء بأحكام سجن وقد تم إلغاء هذا القسم في العهد الحديث.

أما القسم السياسي فقد ظل هو الأشهر على الإطلاق لارتباط سجنائه أو المعتقلين فيه بتقلبات الحكم في السودان.

المصدر: روسيا اليوم

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

زج "عمر البشير" في أخطر سجن بالسودان

هيومن فويس  نقل الرئيس المخلوع عمر البشير وقيادات حزبه المؤتمر الوطني إلى سجن كوبر، بمن فيهم رئيس البرلمان المنحل إبراهيم أحمد عمر بعد اعتقاله اليوم فور عودته للبلاد. وذكرت قناة روسيا اليوم، أن المجلس العسكري الانتقالي،عبد الله البشير شقيق الرئيس المخلوع، وجمال الوالي، القيادي في حزب المؤتمر، وعددا من قادة كتائب الظل وضعوا في سجن كوبر، وأنه جار نقل آخرين إلى هذا السجن الأكبر والأشد حراسة في البلاد. ونشرت صحيفة "آخر لحظة" على صفحتها الأولى عنوانا بالعريض يقول "البشير في سجن كوبر"، فيما أفادت صحيفة "التيار" باعتقال مجموعة كبيرة من قيادات حزب المؤتمر الوطني أمس وإحالتهم إلى سجن كوبر، المخصص

Send this to a friend