هيومن فويس

اتهم أمين عام حزب الله اللبناني، حسن نصر الله، وزير خارجية أمريكا مايك بومبيو، بالكذب، واعتبره “أكبر مجرم وإرهابي في العالم”.

وقال نصر الله عصر أمس الثلاثاء في كلمة متلفزة نقلتها الوكالة الوطنية: “فلتستمعوا إلى هذا الكاذب يقول نحن نؤيد عودة النازحين السوريين بشكل آمن بأسرع وقت يسمح به، هذا ليس صحيحا، أبدا ليس صحيحا، من الذي يمنع النازحين السوريين في مخيم الركبان من العودة إلى مدنهم أو قراهم أو الذهاب إلى شمال سوريا، الذي تسيطر على أجزاء منه المعارضة؟ الأمريكيون يا سيد بومبيو”.

وأضاف: “يقول أيضا السؤال العادل هنا، ماذا قدم حزب الله وإيران للبنان، كل شيء عملته المقاومة في لبنان وفي تحرير الأرض وإعزاز لبنان وانتصار لبنان وفرض لبنان وجودا كريما عزيزا في المعادلة الدولية الإقليمية، هذا لا يراه السيد بومبيو، أساسا يا سيد بومبيو لولا وجود حزب الله في لبنان أنت لا كنت تزور لبنان ولا تنظر إليه ولا تعترف بلبنان ولا تعتبر أنك قادم لتضيع وقتك في لبنان.

على كل هو يقول بحسب ما نقلته قناة قناة روسيا اليوم “هم قدموا التوابيت للشباب اللبنانيين العائدين من سوريا، والمزيد من الأسلحة الإيرانية”، هنا القصة، مشكلته معنا أننا كنا جزءا من الذين قاتلوا في سوريا وأسقطوا المشروع الأمريكي، وهنا مشكلته معنا، لو ذهب الشباب اللبناني إلى سوريا ليقاتلوا إلى جانب ما يسمى بالمعارضة وعادوا بالتوابيت لما كان عنده اعتراض على المبدأ”.

وتابع نصر الله: “يقول بومبيو إن أمريكا لعبت دورا خيرا للبنان؟ بماذا؟ بدعم إسرائيل خلال عشرات السنين؟، بدعم الجماعات التكفيرية التي لو قدر أن تدخل إلى لبنان لفعلت ما فعلت؟، بالعقوبات؟ بالتهديد لمساعدة إسرائيل لمنعنا من حقوقنا في مياهنا الإقليمية؟، بماذا دولة خير أنتم؟ يا سيد بومبيو.

وردا على قول بومبيو أن الأمر يتطلب شجاعة من الشعب اللبناني للتصدي لإجرام حزب الله وإرهابه وتهديداته، قال نصر الله: “أكبر مجرم في هذا العالم جاء يتحدث، أكبر إرهابي في هذا العالم، أكبر مهدد للدول في العالم وللشعوب في العالم جاء يتحدث أن حزب الله عنده إجرام وإرهاب وتهديد، لكن هذا البند أهميته أين؟ التحريض، يدعو الشعب اللبناني إلى ماذا؟ للتصدي لحزب الله، يعني أن تقفوا في وجه حزب الله”.

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله في كلمة الثلاثاء، إن إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الجولان السوري المحتل هو استهانة واستهتار بالعالمين العربي والإسلامي.

وأضاف حسن نصر الله أن ترامب تجرأ على قراره حول الجولان بعد صمت العالم العربي عن مسألة القدس، مشددا على أن الاعتراف الأمريكي بالسيادة الإسرائيلية على الجولان حدث مفصلي في تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي.

وأفاد نصر الله بأن الخيار الوحيد أمام السوريين واللبنانيين والفلسطينيين هو المقاومة.

وتابع قائلا: “علينا أن نتوقع بعد مدة أن يخرج ترامب ويقول إنه يعترف بالسيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية.

وصرح أمين عام حزب الله بأن الأولوية المطلقة للولايات المتحدة وحكوماتها المتعاقبة هي إسرائيل ولا مصالح تُحترم حين تتعارض مع مصالحها.

وطلب نصرالله من الدول العربية أن تعلن في قمة تونس المقبلة سحب المبادرة العربية للسلام من الطاولة والعودة إلى نقطة الصفر.

كما تطرق في الكلمة إلى اللقاءات التي عقدها بومبيو مع المسؤولين، حيث قال “إن كل اللقاءات التي عقدها وزير الخارجية الأمريكي كان محورها حزب الله وهذا لا يُخفينا لا بل يُسعدنا ويسعدنا أن تكون إدارة ترامب غاضبة منا إلى هذا الحد”.

روسيا اليوم

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

نصر الله: بومبيو "كذاب وإرهابي"

هيومن فويس اتهم أمين عام حزب الله اللبناني، حسن نصر الله، وزير خارجية أمريكا مايك بومبيو، بالكذب، واعتبره "أكبر مجرم وإرهابي في العالم". وقال نصر الله عصر أمس الثلاثاء في كلمة متلفزة نقلتها الوكالة الوطنية: "فلتستمعوا إلى هذا الكاذب يقول نحن نؤيد عودة النازحين السوريين بشكل آمن بأسرع وقت يسمح به، هذا ليس صحيحا، أبدا ليس صحيحا، من الذي يمنع النازحين السوريين في مخيم الركبان من العودة إلى مدنهم أو قراهم أو الذهاب إلى شمال سوريا، الذي تسيطر على أجزاء منه المعارضة؟ الأمريكيون يا سيد بومبيو". وأضاف: "يقول أيضا السؤال العادل هنا، ماذا قدم حزب الله وإيران للبنان، كل شيء

Send this to a friend