هيومن فويس 

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده لن تسمح على الإطلاق بشرعنة احتلال إسرائيل لمرتفعات الجولان السورية.

جاء ذلك في كلمة خلال الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول لبحث تداعيات مجزرة المسجدين في نيوزيلندا، وذلك بطلب من تركيا.

وانتقد أردوغان موقف نظيره الأمريكي دونالد ترامب، الداعي للاعتراف بـ”السيادة الكاملة” لإسرائيل على مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

وقال أردوغان: ” لن نسمح إطلاقًا بشرعنة احتلال مرتفعات الجولان. تصريح ترامب حول مرتفعات الجولان تجر المنطقة إلى حافة أزمة جديدة”.

وأضاف: “مرتفعات الجولان محتلة من قبل إسرائيل منذ 1967. لم يجبر الاحتلال الإسرائيلي العرب فقط في المنطقة (الجولان) على النزوح من أراضيهم، بل التركمان أيضًا”.

وتابع: “صمت تركيا ومنظمة التعاون الإسلامي إزاء مسألة مهمة كهذه (الجولان) والخضوع للأمر الواقع أمر لا يمكن تصوره”.

وانتقد ممارسات الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين، مضيفا: “حماية القدس أولى القبلتين التي تتعرض لهجمات الإدارة الإسرائيلية مهمة تقع على عاتق المنظمة”.

وأضاف في ذات السياق: “لا يمكننا التخلي عن القضية الفلسطينية وحقوق الفلسطينيين ضد ظلم إسرائيل”.

والخميس، قال ترامب عبر “تويتر”، إنه “حان الوقت بعد 52 عاما، أن تعترف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل الكاملة على مرتفعات الجولان، التي تتسم بأهمية استراتيجية وأمنية بالغة لدولة إسرائيل، والاستقرار الإقليمي”.

واحتلت إسرائيل الجولان السوري عام 1967، وفي 1981 أقر الكنيست (البرلمان) قانون ضمها إلى إسرائيل، لكن المجتمع الدولي ما زال يتعامل مع المنطقة على أنها أراض سورية محتلة.

من جانبه، أكد الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، أنه لا يعترف بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية.

ونقلت وكالة “رويترز” عن تصريح متحدثة باسم الاتحاد الأوروبي: “إن موقف الاتحاد الأوروبي (بهذا الخصوص) لم يتغير”.

وأضافت: “لا يعترف الاتحاد الأوروبي وفق القانون الدولي بسيادة إسرائيل على الأراضي المحتلة من قبلها منذ يونيو عام 1967، بما فيها مرتفعات الجولان، ولا يعتبرها جزءا من الأراضي الإسرائيلية”.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الخميس، أنه “حان الوقت” لتعترف واشنطن بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة إسرائيليا منذ عام 1967.

وكتب ترامب على صفحته في “تويتر”: “بعد 52 عاما حان الوقت لتعترف الولايات المتحدة اعترافا كاملا بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان التي تتميز بأهمية استراتيجية وأمنية حيوية بالنسبة لدولة إسرائيل واستقرار المنطقة”.

الأناضول ووكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

أردوغان: لن نسمح إطلاقًا بشرعنة احتلال مرتفعات الجولان

هيومن فويس  أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده لن تسمح على الإطلاق بشرعنة احتلال إسرائيل لمرتفعات الجولان السورية. جاء ذلك في كلمة خلال الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول لبحث تداعيات مجزرة المسجدين في نيوزيلندا، وذلك بطلب من تركيا. وانتقد أردوغان موقف نظيره الأمريكي دونالد ترامب، الداعي للاعتراف بـ"السيادة الكاملة" لإسرائيل على مرتفعات الجولان السورية المحتلة. وقال أردوغان: " لن نسمح إطلاقًا بشرعنة احتلال مرتفعات الجولان. تصريح ترامب حول مرتفعات الجولان تجر المنطقة إلى حافة أزمة جديدة". وأضاف: "مرتفعات الجولان محتلة من قبل إسرائيل منذ 1967. لم يجبر الاحتلال الإسرائيلي العرب فقط في المنطقة (الجولان)

Send this to a friend