هيومن فويس

في محاولة جديدة لتلميع صورة السعودية، أمام الأوساط الأميركية، بعد الغضب الدولي الذي سببه اغتيال الصحافي جمال خاشقجي بقنصلية بلاده في إسطنبول، أقام الأمير السعودي تركي الفيصل، حفل كوكتيل في نيويورك، رفض خلاله أي تحقيق دولي في القضية، وأكد أن بلاده ستعتمد في مواجهتها مع إيران على إسرائيل.

وكشف موقع “ديلي بيست” الأميركي، في تقرير، الثلاثاء، أنّ الفيصل نجل الملك الراحل فيصل، والسفير السابق لدى الولايات المتحدة، أقام في 9 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، حفل كوكتيل ضم حوالى 50 شخصاً معظمهم كتاب وصحافيون وسياسيون، وجهوا إليه عدداً كبيراً من الأسئلة، حول جريمة إسطنبول.

وتحدّث الفيصل لمدة 15 دقيقة، قبل طرح الأسئلة عليه، بحسب ما ذكر أشخاص حضروا الحفل لـ”ديلي بيست”.

وقال أحد الحاضرين للموقع، إنّه “كان من الواضح جداً أننا كنا جميعاً هناك لسبب ما. ولم يكن الحفل لمجرد تقديم كأس من النبيذ، وإجراء دردشات”.

وأشار “ديلي بيست”، إلى أنّ حفل كوكتيل كان على ما يبدو “آخر محاولات الفيصل لتلميع صورة السعودية”، في أعقاب مقتل خاشقجي في 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، كاشفاً أنّ “الرياض حاولت من وراء الكواليس، على مدى الشهر الماضي، مواجهة تداعيات مقتل خاشقجي والإدانة الدولية اللاحقة، عبر شخصيات معروفة مثل الأمير فيصل، من أجل تدارك الأمور”. العربي الجديد

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تركي الفيصل: سنعتمد على إسرائيل بمواجهة إيران

هيومن فويس في محاولة جديدة لتلميع صورة السعودية، أمام الأوساط الأميركية، بعد الغضب الدولي الذي سببه اغتيال الصحافي جمال خاشقجي بقنصلية بلاده في إسطنبول، أقام الأمير السعودي تركي الفيصل، حفل كوكتيل في نيويورك، رفض خلاله أي تحقيق دولي في القضية، وأكد أن بلاده ستعتمد في مواجهتها مع إيران على إسرائيل. وكشف موقع "ديلي بيست" الأميركي، في تقرير، الثلاثاء، أنّ الفيصل نجل الملك الراحل فيصل، والسفير السابق لدى الولايات المتحدة، أقام في 9 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، حفل كوكتيل ضم حوالى 50 شخصاً معظمهم كتاب وصحافيون وسياسيون، وجهوا إليه عدداً كبيراً من الأسئلة، حول جريمة إسطنبول. وتحدّث الفيصل لمدة 15 دقيقة، قبل

Send this to a friend