هيومن فويس

قتل ثلاثة رجال أمن وأصيب 24 شخصا آخرين في أحدث حصيلة لعملية مداهمة أمنية، شهدتها محافظة أردنية، مساء السبت، بعد يوم من هجوم استهدف عناصر درك قتل على إثره عنصر أردني، في حين أكدت مصادر أمنية القبض على خمسة متورطين.

 

وشهدت منطقة نقب الدبور في مدينة السلط، مقتل رجال الأمن بعد محاولة ضبط متورطين في تفجير الفحيص الأخير، ونجمت عنه إصابات بعد وقوع تفجير داخل مبنى خلال المداهمة.

 

وبحسب ما نشرت وكالة الأنباء الرسمية “بترا” فقد قالت وزير الدّولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات، إنّ المرحلة الثانية من عمليّة المداهمة الأمنيّة في السلط أسفرت حتى اللحظة، عن إنقاذ أحد مرتبات الأجهزة الأمنيّة وهو على قيد الحياة وحالته العامّة حرجة.

 

وأوضحت غنيمات أنّ العملية لا تزال مستمرّة وبخطوات مدروسة للتأكد من عدم وجود مدنيين مهددين من قبل المشتبه بهم.

وفي إطار متّصل، لفتت غنيمات إلى ارتفاع عدد الذين تمّ إلقاء القبض عليهم خلال العملية إلى خمسة، حيث كانت الأجهزة ألقت القبض على ثلاثة منهم في بداية العملية.

في وقت سابق، قالت غنيمات، إن المشتبه بهم رفضوا تسليم أنفسهم، وبادروا بإطلاق نار كثيف تجاه القوّة الأمنيّة المشتركة، وقاموا بتفجير المبنى الذي يتحصّنون به.

 

وأشارت إلى أنهم قد قاموا بتفخيخ المبنى سابقا، ما أدى إلى انهيار أجزاء منه خلال عملية المداهمة.

 

وكانت تحقيقات وزارة الداخلية الأردنية، كشفت عن أن الانفجار الذي وقع في مركبة تابعة لقوات الدرك أمس الجمعة، وأسفر عن مقتل شرطي وجرح ستة آخرين، ناجم عن عبوة ناسفة.

وقالت الوزارة في بيان لها السبت، إنه “على إثر حادثة الانفجار التي وقعت لدورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام في منطقة الفحيص، قامت الفرق الأمنية المختصة بالتحقيق وجمع كافة الأدلة المتوفرة من موقع الحادثة، وخلصت بتحقيقها إلى أن الانفجار نجم عن عبوة ناسفة، بدائية الصنع”.

 

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

مقتل 3 رجال أمن بالأردن أثناء مداهمة أمنية

هيومن فويس قتل ثلاثة رجال أمن وأصيب 24 شخصا آخرين في أحدث حصيلة لعملية مداهمة أمنية، شهدتها محافظة أردنية، مساء السبت، بعد يوم من هجوم استهدف عناصر درك قتل على إثره عنصر أردني، في حين أكدت مصادر أمنية القبض على خمسة متورطين.   وشهدت منطقة نقب الدبور في مدينة السلط، مقتل رجال الأمن بعد محاولة ضبط متورطين في تفجير الفحيص الأخير، ونجمت عنه إصابات بعد وقوع تفجير داخل مبنى خلال المداهمة.   وبحسب ما نشرت وكالة الأنباء الرسمية "بترا" فقد قالت وزير الدّولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات، إنّ المرحلة الثانية من عمليّة المداهمة الأمنيّة في السلط

Send this to a friend