هيومن فويس

قالت شبكة “رووداو” الكردية إن حصيلة ضحايا التظاهرات في جنوب العراق بلغت تسعة قتلى ومئات الجرحى، بعد أن اتسعت رقعة الاحتجاجات لتشمل مدنا عراقية عدة.

وقالت الشرطة العراقية ومصادر في قطاع الطاقة إن نحو 200 متظاهر تجمعوا عند مدخل حقل السيبة للغاز في جنوب العراق، الاثنين، فيما تتواصل الاحتجاجات والاضطرابات بسبب تردي الخدمات في مدن الجنوب.

وقال مسؤولون في السيبة إن الاحتجاج لم يؤثر على العمليات في الحقل الذي تديره شركة كويت إنرجي.

من جانب آخر، أعلنت الخطوط الجوية الملكية الأردنية في بيان الأحد، تعليق رحلاتها إلى مطار النجف جنوب بغداد “بسبب الأوضاع الأمنية” هناك.

وبحسب البيان فقد “قررت الملكية الأردنية تعليق خدماتها بين عمان ومدينة النجف العراقية اعتبارا من الأحد حتى إشعار آخر نظرا للأوضاع الأمنية في مطار النجف”.

وكانت الملكية تشغل أربع رحلات أسبوعية إلى مطار النجف.

ونقل التلفزيون الرسمي عن العبادي قوله إن “الدولة عندما تستجيب للمواطنين فتلك قوة وليست ضعفا”، لافتا إلى أن “التظاهر السلمي حق للمواطن ولكن إخراج التظاهرات عن سياقاتها يمثل محاولة لإرجاع البلد إلى الوراء”.

وشدد العبادي على أن “العراقيين لا يقبلون بالفوضى وبالاعتداء على القوات الأمنية”، مؤكدا أن “من يقوم بهذا الأمر أشخاص مخربون يستغلون مطالب المواطنين لإحداث ضرر”.

ودعا رئيس الوزراء العراقي، الأجهزة الأمنية إلى أن “تكون على أهبة الاستعداد”، وفيما شدد على “أهمية العمل الأمني والاستخباري”، فقد أكد أنه وجه “قوات الأمن بعدم استخدام السلاح لمواجهة المواطنين غير المسلحين”. وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تواصل الاحتجاجات في العراق.. قتلى ومئات الجرحى

هيومن فويس قالت شبكة "رووداو" الكردية إن حصيلة ضحايا التظاهرات في جنوب العراق بلغت تسعة قتلى ومئات الجرحى، بعد أن اتسعت رقعة الاحتجاجات لتشمل مدنا عراقية عدة. وقالت الشرطة العراقية ومصادر في قطاع الطاقة إن نحو 200 متظاهر تجمعوا عند مدخل حقل السيبة للغاز في جنوب العراق، الاثنين، فيما تتواصل الاحتجاجات والاضطرابات بسبب تردي الخدمات في مدن الجنوب. وقال مسؤولون في السيبة إن الاحتجاج لم يؤثر على العمليات في الحقل الذي تديره شركة كويت إنرجي. من جانب آخر، أعلنت الخطوط الجوية الملكية الأردنية في بيان الأحد، تعليق رحلاتها إلى مطار النجف جنوب بغداد "بسبب الأوضاع الأمنية" هناك. وبحسب البيان فقد

Send this to a friend