هيومن فويس

اندلعت اشتباكات عنيفة بين هيئة تحرير الشام ومهجرين عراقيين في منطقة سلقين بريف إدلب الغربي مع ساعات المساء، لاتزال مستمرة.

وأكدت مصادر ميدانية في المنطقة أن الاشتباكات بين عناصر هيئة تحرير الشام وعائلة عراقية تقطن في قرية كفر هند بريف سلقين، لافتة إلى أن العائلة العراقية يقدر عددها بـ٣٠ رجل معظمهم كان ينتمي إلى تنظيم الدولة في الموصل قبل فرارهم إلى الشمال السوري.

وعلقت هيئة تحرير الشام على الأمر بالقول” بعد تتبع خيوط بعض خلايا خوارج جماعه الدولة المتورطة في عمليات الاغتيال والتفجيرات تم الكشف عن معسكر لهم في المنطقة الحدودية في محيط سلقين، ويتم الآن التعامل معهم بعد قطع الطرق المؤدية لمنطقة الاشتباك”.

وتشهد عموم المناطق المحررة بريف إدلب لاسيما الشمالية والغربية عملية أمنية كبيرة لهيئة تحرير الشام وفصائل أخرى في المنطقة، هدفها ملاحقة فلول خلايا تنظيم الدولة والخلايا الأمنية المتورطة بالتفجيرات الأخيرة بحسب مصادر مقربة من الهيئة.شبكة شام الإخبارية

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

إدلب..اشتباكات بين تحرير الشام وعراقيين

هيومن فويس اندلعت اشتباكات عنيفة بين هيئة تحرير الشام ومهجرين عراقيين في منطقة سلقين بريف إدلب الغربي مع ساعات المساء، لاتزال مستمرة. وأكدت مصادر ميدانية في المنطقة أن الاشتباكات بين عناصر هيئة تحرير الشام وعائلة عراقية تقطن في قرية كفر هند بريف سلقين، لافتة إلى أن العائلة العراقية يقدر عددها بـ٣٠ رجل معظمهم كان ينتمي إلى تنظيم الدولة في الموصل قبل فرارهم إلى الشمال السوري. وعلقت هيئة تحرير الشام على الأمر بالقول" بعد تتبع خيوط بعض خلايا خوارج جماعه الدولة المتورطة في عمليات الاغتيال والتفجيرات تم الكشف عن معسكر لهم في المنطقة الحدودية في محيط سلقين، ويتم الآن التعامل معهم

Send this to a friend