هيومن فويس

قتل 3 أشخاص وأصيب نحو 30 آخرين في حصيلة أولية لتفجير بسيارة مفخخة استهدف، صباح الثلاثاء، منشأة تابعة لقوات الحزام الأمني، المدعومة إماراتيا، في محافظة عدن جنوبي اليمن، حسب مصدر طبي وشهود عيان.

وقال الشهود، في أحاديث منفصلة مع الأناضول، إن سيارة مفخخة استهدفت مطبخا يتم فيه إعداد الطعام لقوات الحزام الأمني في حي عبدالعزيز عبدالولي بمدينة الشيخ عثمان، التابعة لمحافظة عدن.

وأوضحوا أن طواقم الإسعاف انتشلت 3 جثث لجنود من قوات الحزام الأمني، فيما تم نقل عدد كبير من المصابين إلى “مستشفى زايد” (حكومي).

من جانبه، أفاد مصدر طبي في “مستشفى زايد” ، للأناضول، بأن المستشفى استقبل نحو 30 مصابا جراء التفجير، 3 منهم حالتهم حرجة.

وأوضح المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته كونه غير مخول له التصريح لوسائل الإعلام، أن غالبية المصابين من المدنيين لوقوع المنشأة، التي تم استهدافها، على شارع عام.

وذكر أن إدارة المستشفى وجهت نداء استغاثة للمواطنين للتبرع بالدم.

وكانت سيارات الإسعاف هرعت إلى المكان لإسعاف ضحايا التفجير.

وحتى الساعة 8:26 (تغ) لم يصدر عن السلطات في عدن أي بيان حول التفجير.

فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه حتى التوقيت ذاته، لكن تنظيم “داعش” الإرهابي تبنى هجمات مماثلة وقعت في عدن، واستهدفت مقارا أمنية؛ ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وإثر استعادة عدن ومحافظات جنوبية من الحوثيين، في يوليو/تموز وأغسطس/آب 2015، أنشأت الإمارات “قوات الحزام الأمني”، وهي خليط من عسكريين جنوبيين، ومقاتلين طامحين بانفصال جنوب البلاد عن شماله، وأوكلت لهذه القوات مسؤولية حماية محافظات عدن ولحج وأبين والضالع بالكامل.

وتتهم  مصادر حكومية هذه القوات، المقدر عددها بأكثر من 10 آلاف، بالعمل خارج إطار سلطات الحكومة الشرعية.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

اليمن..قتلى بتفجير استهدف منشأة لقوات مدعومة إماراتيا

هيومن فويس قتل 3 أشخاص وأصيب نحو 30 آخرين في حصيلة أولية لتفجير بسيارة مفخخة استهدف، صباح الثلاثاء، منشأة تابعة لقوات الحزام الأمني، المدعومة إماراتيا، في محافظة عدن جنوبي اليمن، حسب مصدر طبي وشهود عيان. وقال الشهود، في أحاديث منفصلة مع الأناضول، إن سيارة مفخخة استهدفت مطبخا يتم فيه إعداد الطعام لقوات الحزام الأمني في حي عبدالعزيز عبدالولي بمدينة الشيخ عثمان، التابعة لمحافظة عدن. وأوضحوا أن طواقم الإسعاف انتشلت 3 جثث لجنود من قوات الحزام الأمني، فيما تم نقل عدد كبير من المصابين إلى "مستشفى زايد" (حكومي). من جانبه، أفاد مصدر طبي في "مستشفى زايد" ، للأناضول، بأن المستشفى استقبل نحو 30

Send this to a friend