هيومن فويس

قالت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) إن الأردن أعلن الاثنين أنه أحبط مخططا لتنظيم الدولة الإسلامية كان يتضمن خططا لشن سلسلة هجمات في نوفمبر تشرين الثاني الماضي على منشآت أمنية ومراكز تجارية ورجال دين معتدلين.

وقالت الوكالة إن دائرة المخابرات العامة اعتقلت 17 عضوا بهذه الخلية وضبطت أسلحة ومتفجرات خطط المتشددون لاستخدامها في عدة عمليات.

 وأضافت الوكالة في بيان ”خططت عناصر الخلية لتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية وبشكل متزامن بهدف زعزعة الأمن الوطني وإثارة الفوضى والرعب لدى المواطنين“.

وقال مصدر أمني إن أعضاء الخلية كانوا يخضعون للمراقبة من البداية عندما شرعوا في تفقد أهداف محتملة كبيرة مدنية وعسكرية.

واتخذت قوات الأمن إجراءات أمنية إضافية في الشهور الأخيرة بعد ورود تحذيرات من أن متعاطفين مع تنظيم الدولة الإسلامية قد ينفذون هجمات انتقامية بعد طرد المتشددين من معظم الأراضي التي كانوا يسيطرون عليها في سوريا والعراق.

وقالت السلطات إن المعتقلين وجميعهم من مدينة الزرقاء شرقي العاصمة يخضعون للاستجواب قبل مثولهم أمام محكمة عسكرية. ولم تحدد السلطات موعد المحاكمة.

وأفاد بيان وكالة الأنباء الأردنية أن الخلية خططت لتنفيذ عمليات سطو على عدد من البنوك وسرقة عدد من المركبات لتأمين الدعم المالي كما خططت لتصنيع متفجرات باستخدام مواد أولية متوفرة بالأسواق المحلية.

ويستهدف متشددون من تنظيم القاعدة وجماعات متطرفة أخرى المملكة المتحالفة مع الولايات المتحدة منذ وقت طويل، ويقضي عشرات المتشددين في الوقت الراهن عقوبات طويلة في سجون الأردن.

والعاهل الأردني الملك عبد الله حليف للقوى الغربية ضد المتشددين الإسلاميين ويحافظ على معاهدة سلام بين بلاده وإسرائيل وهو واحد من أبرز الزعماء في المنطقة الذين يحذرون من التهديدات التي تشكلها الجماعات المتطرفة.

ويقول دبلوماسيون غربيون ومصادر بأجهزة مخابرات إقليمية إن الأردن يلعب دورا بارزا في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية، حيث يقدم دعما عسكريا ولوجيستيا ومخابراتيا.

وشهدت المملكة الأردنية في السنوات القليلة الماضية عدة حوادث هزتها على الرغم من أنها تجنبت نسبيا الانتفاضات والحروب الأهلية والتشدد الإسلامي الذي اجتاح دولا أخرى في الشرق الأوسط منذ عام 2011.

وفي آخر واقعة كبيرة شهدها الأردن، أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن إطلاق نار وقع قبل عام تقريبا في قلعة بمدينة الكرك في جنوب المملكة أدى لمقتل عشرة أشخاص بينهم سائحة كندية.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الأردن: إحباط مخطط هجوم لتنظيم الدولة

هيومن فويس قالت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) إن الأردن أعلن الاثنين أنه أحبط مخططا لتنظيم الدولة الإسلامية كان يتضمن خططا لشن سلسلة هجمات في نوفمبر تشرين الثاني الماضي على منشآت أمنية ومراكز تجارية ورجال دين معتدلين. وقالت الوكالة إن دائرة المخابرات العامة اعتقلت 17 عضوا بهذه الخلية وضبطت أسلحة ومتفجرات خطط المتشددون لاستخدامها في عدة عمليات.  وأضافت الوكالة في بيان ”خططت عناصر الخلية لتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية وبشكل متزامن بهدف زعزعة الأمن الوطني وإثارة الفوضى والرعب لدى المواطنين“. وقال مصدر أمني إن أعضاء الخلية كانوا يخضعون للمراقبة من البداية عندما شرعوا في تفقد أهداف محتملة كبيرة مدنية وعسكرية.

Send this to a friend