هيومن فويس: وكالات

قالت قـ.ـوات حكومة الوفـ.ـاق الليبية (المـ.ـعترف بها دوليًّا)، الجـ.ـمعة، إنها استكملت كل التجهـ.ـيزات لبدء عمـ.ـلية تحـ.ـرير مدينة سـ.ـرت، غربي البلاد، من قـ.ـوات اللـ.ـواء المتـ.ـقاعد خلـ.ـيفة حفتر.

جاء ذلك على لسـ.ـان آمر الاسـ.ـتخبارات العسـ.ـكرية الوسطى وآمـ.ـر غـ.ـرفة عمـ.ـليات تحـ.ـرير سرت والجفـ.ـرة العمـ.ـيد إبراهيم بيـ.ـت المـ.ـال، مؤكدًا أن التجـ.ـهيزات لعمـ.ـلية تحرير سـ.ـرت استُكملت، وأنهم في انتظار تعلـ.ـيمات القـ.ـائد الأعلى لقـ.ـوات حكومة الوفاق، فائـ.ـز السـ.ـراج (رئيس المجلس الرئاسي للحكومة) لبدء العـ.ـملية.

وأشار بيت المال إلى رصـ.ـد العديد من طائرات الشـ.ـحن الروسية وصلت لقـ.ـاعدة القرضـ.ـابية الجـ.ـوية في سرت، وآخرها أمس الخميس.

وأوضح بيت المال أن الطـ.ـائرات التي وصلت يحمل جزء منها معـ.ـدات وأسـ.ـلحة، وجزء آخر يحمل مقـ.ـاتلين (لم يحدد جـ.ـنسـ.ـياتهم).

وذكر أن المـ.ـرتزقة الروس يسيطرون على قاعـ.ـدة القرضـ.ـابية، وعدم استهـ.ـدافها من سـ.ـلاح الجـ.ـو الليبي يرجع إلى وجود 3 منظـ.ـومات للدفـ.ـاع الجوي بالقـ.ـاعدة ومحيطها.

وقال المتحدث باسم قـ.ـوات حماية سـ.ـرت الجـ.ـفرة العـ.ـميد الهـ.ـادي دراه، التابعة لقـ.ـوات الوفاق، أن أكثر من 11 طـ.ـائرة طراز أنتيـ.ـنوف وإليـ.ـوشن الروسية هبـ.ـطت في مطار سرت على متنها مرتـ.ـزقة سـ.ـوريون وأسلـ.ـحة وذخـ.ـائر.

فيما دعا الرئيس الروسي، فلاديـ.ـمير بوتين، ونظيره الفرنسي، إيمـ.ـانويل ماكرون، خلال اجتمـ.ـاعهما الافـ.ـتراضي، اليوم الجـ.ـمعة، إلى وقف عاجـ.ـل لإطـ.ـلاق النـ.ـار في ليبيا واستئناف الحـ.ـوار لحل الأزمـ.ـة في البلاد.

وأفاد الكرملين، في بيان أصدره عقب الاجتماع، بأن بوتين وماكرون “أعـ.ـربا عن قلقـ.ـهما المشترك من استمرار الأعمال القتـ.ـالية في ليبيا”.

وأضاف الكرملين أن الجانبين “أكدا دعمهما للدعوة إلى وقف عاجل لإطـ.ـلاق النـ.ـار واستـ.ـئناف الحوار بين الأطراف الليبية بالتوافق مع قرارات مؤتمر برلين المنعقد يوم 19 يناير 2020 والقرار رقم 2510 الذي أكدها وصدر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

كما دعا الرئيسان الروسي والفرنسي إلى “توحيد الجهود الدولية الرامـ.ـية إلى تسوية الأزمة عبر الطرق السياسية الدبلوماسية”.

وتشهد ليبيا تصعيدا للنـ.ـزاع الداخلي المستمر منذ العام 2011 وسط زيادة التـ.ـوتر بين الأطراف الخارجية المنخـ.ـرطة في الأزمة التي تمر بها البلاد، حيث سبق أن أعلن الرئيس المصري، عبد الفـ.ـتاح السيسي، الذي يعتبر داعما لقائد “الجـ.ـيش الوطـ.ـني الليبي” خليفة حفتر، عن إمكانية تدخل مصر العـ.ـسكري في ليبيا وسط تعزيز الوجود التركي لصـ.ـالح حكومة الوفاق الوطني، التي تستعد بدورها لشـ.ـن هـ.ـجوم لاستعادة السيطرة على مدينة سرت.

أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال اجتماع افتراضي مع نظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، “زيادة إمكانية التـ.ـفجر في النقاط الـ.ـساخنة” في العالم.

وأشاد الرئيس الروسي، في كلمة ألقاها في مستـ.ـهل الاجتماع الافتراضي، بدور المقـ.ـاتلين الفرنسيين في تحقـ.ـيق النـ.ـصر في الحرب الوطنية العظـ.ـمى، مشـ.ـددا على أن الانتصار على النـ.ـازية يمثل إنجازا مشـ.ـتركا لدى الدولتين.

وضعت حكومة الوفاق الليبية شـ.ـرطا واحدا للتفاوض بشأن إطلاق النـ.ـار، وذلك بالتزامن مع إجـ.ـرائها مباحثات أمـ.ـنية مع الجانب الأميركي، وإعلانها إرسـ.ـال وفد لأنقرة لتوقيع اتفاقيات جديدة مع الحكومة التركية.

وقالت تركيا اليوم الخميس إن الحكومة الليبية المعـ.ـترف بها دوليا تطالب بانسـ.ـحاب قـ.ـوات اللـ.ـواء المـ.ـتقاعد خلـ.ـيفة حفتر من مدينة سـ.ـرت الساحلية ومنطقة الجـ.ـفرة كشرط مسبق لإجراء محادثات من أجل التوصل لوقف إطـ.ـلاق النـ.ـار.

من جانبه، قال وزير الداخلية في حكومة الوفاق الوطني الليبية فتحي باشاغا إنه ناقش مع مسؤولين من الخارجية الأميركية ومجلس الأمن القومي والأفريكوم التعاون الأمني بين بلاده والولايات المتحدة الأميركية.

وأوضحت وزارة الداخلية أن الاجتماع -الذي تم عبر الفيديو- ركز على جهود إصلاح القـ.ـطاع الأمـ.ـني في ليبيا، وخطة الوزارة لتطوير أجهزتها وأقسامها المختلفة، في حين عرض الجانب الأميركي مساعدة الوزارة في إصلاح القطاع الأمـ.ـني.

وقالت الداخلية -في بيان- إن الاجتماع تناول برنامج الوزارة لإعادة التفكـ.ـيك والتـ.ـسريح والإدمـ.ـاج (أي إدمـ.ـاج المـ.ـليشيات المسلـ.ـحة في داخلية الوفاق).

وأوضح البيان أن الجانب الأميركي أثنـ.ـى على عمل الوزارة في إصلاح القطاع الأمـ.ـني، وجديتها في تطبيق برنامج تفكيك وتسـ.ـريح وإعادة إدمـ.ـاج متكامل، “وعرض تقديم المساعدة في هذا المجال”.

ولفت البيان إلى أن الخارجية الأميركية أبلـ.ـغت وزارة الداخلية الليبية في هذا الاجتماع بأنها تـ.ـدرس مع المكاتب والإدارات المختلفة في واشنطن إمكانية المساعدة في نـ.ـزع وإزالة الألغـ.ـام.

قال فـ.ـؤاد أوقـ.ـطاي، نائب الرئيس التركي، اليوم الأربعاء، إن المسار الشرعي للقانون الدولي هو من يحدد مسـ.ـتقبل السـ.ـلام في ليبيا.

وأضاف في كلمة له خلال مراسم افتتاح بولاية يوزغـ.ـاط، وسط تركيا، أن بلاده “تسـ.ـطّر التـ.ـاريخ في ليبيا، بعدما مـ.ـزقت الخرائط والمخطـ.ـطات التي كانت تهـ.ـدف لإقصـ.ـائها في شرقي البحر المتوسط”، حسبما نقلت وكالة الأناضول.

وأوضح أن حكومة الوفاق الوطني الليبية، تمكنت بموقفها الحـ.ـازم وبدعم من أنقرة، إفشـ.ـال المـ.ـؤامرات التي كانت تحاك في ليبيا.

وشـ.ـدد على ضرورة أن يعلم “الانقـ.ـلابيون أن المسار الشـ.ـرعي للقانون الدولي هو الذي يحدد مسـ.ـتقبل السـ.ـلام في ليبيا.”

وأشار إلى أن “الذين لم يتمكـ.ـنوا من طرح أي حل في ليبيا بدأوا برفع أصـ.ـواتهم مع استعادة الحكومة للمدن من يد الانـ.ـقلابيين.”

وتابع: “سنقف بـ.ـقوة إلى جانب إخـ.ـواننا الليبيين، ممثّـ.ـلي روح عـ.ـمر المـ.ـختار في المقـ.ـاومة، إلى أن يعم الـ.ـسلام، والاستقرار والعـ.ـدل سـ.ـائر مناطق ليبيا.”

أعلن الأزهـ.ـر الشـ.ـريف، أنه يتابع بقـ.ـلق ما تشـ.ـهده ليبيا من احتـ.ـدام الصـ.ـراع بين الليبيـ.ـين، والتدخـ.ـلات الخارجية ذات الأطماع التي تؤدي لمزيد من التشـ.ـرذم وتأجيـ.ـج الصـ.ـراع.

المصدر: وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

ساعات حاسمة.. أردوغان يستعد لتوجيه ضربة قاضية لبوتين في ليبيا

هيومن فويس: وكالات قالت قـ.ـوات حكومة الوفـ.ـاق الليبية (المـ.ـعترف بها دوليًّا)، الجـ.ـمعة، إنها استكملت كل التجهـ.ـيزات لبدء عمـ.ـلية تحـ.ـرير مدينة سـ.ـرت، غربي البلاد، من قـ.ـوات اللـ.ـواء المتـ.ـقاعد خلـ.ـيفة حفتر. جاء ذلك على لسـ.ـان آمر الاسـ.ـتخبارات العسـ.ـكرية الوسطى وآمـ.ـر غـ.ـرفة عمـ.ـليات تحـ.ـرير سرت والجفـ.ـرة العمـ.ـيد إبراهيم بيـ.ـت المـ.ـال، مؤكدًا أن التجـ.ـهيزات لعمـ.ـلية تحرير سـ.ـرت استُكملت، وأنهم في انتظار تعلـ.ـيمات القـ.ـائد الأعلى لقـ.ـوات حكومة الوفاق، فائـ.ـز السـ.ـراج (رئيس المجلس الرئاسي للحكومة) لبدء العـ.ـملية. وأشار بيت المال إلى رصـ.ـد العديد من طائرات الشـ.ـحن الروسية وصلت لقـ.ـاعدة القرضـ.ـابية الجـ.ـوية في سرت، وآخرها أمس الخميس. وأوضح بيت المال أن الطـ.ـائرات التي وصلت يحمل جزء منها

Send this to a friend