رياضة

من هو أقوى لاعب في تاريخ كرة القدم (فيديو)

هيومن فويس

من هو أقوى لاعب في تاريخ كرة القدم (فيديو)

مر أديبايو أكينيفنوا مهاجم فريق وايكومب واندررز الناشط في دوري القسم الأول الإنجليزي، بتجربة استثنائية وفريدة من نوعها خلال مسيرته الاحترافية مع عالم كرة القدم.

أكينيفنوا صاحب الـ38 عاما، استهل مشواره الكروي قبل نحو 20 عاما في الدوري الليتواني من بوابة فريق أتالانتس، وتوج معه بلقب المسابقة في موسم 2000-2001.

اللاعب الملقب بالوحش، نظرا لضخامة جسده، لم يسلم من الهتافات العنصرية خلال مشواره مع كرة القدم، تارة بسبب وزنه الزائد، وأخرى لبشرته السمراء.

دراما “الوحش” أكينفينوا.. من البطالة إلى موسوعة جينيس ومكالمة كلوب
وفي الدوري الويلزي، حقق اللاعب أكينيفنوا نجاحات جديدة بعد أن توج بالثنائية المحلية رفقة فريق باري تاون، قبل أن يحط الرحال في إنجلترا، وتحديدا في دوري القسم الثالث هناك.

وبين عامي 2003 و2016، تنقل أكينيفنوا بين 12 فريقا بالتمام والكمال، حتى استغنى فريق ويمبلدون عن خدماته، ليقوم بتسويق نفسه عبر تصريحات تلفزيونية، وينجح في إيجاد نادٍ جديد.

أكينفينوا.. من الدفاع عن صلاح إلى مشاركته في حمل الدوري الإنجليزي
إدارة نادي ويكومب استجابت لدعوة اللاعب، وتعاقدت معه لموسم واحد سجل خلاله 18 هدفا، قبل أن يصدر أكينيفنوا كتابا بعنوان “الوحش” استعرض من خلاله مسيرته مع الساحرة المستديرة.

الطريف أن لعبة “فيفا” الإلكترونية، اختارته خلال تلك الفترة، كأقوى اللاعبين على المستوى البدني بنسبة 98%

كما دخل اللاعب موسوعة جينيس للأرقام القياسية، في عام 2015 كأقوى اللاعبين في اللعبة.

تجربة أكينيفنوا استمرت مع فريقه الحالي، وانتهت بالصعود إلى دوري الدرجة الأولى “تشامبيونشيب”، ليصبح على بعد خطوة واحدة من الدوري الممتاز “بريمييرليج”.

المهاجم الإنجليزي كشف في تصريحات صحفية، عن رغبته في الدخول إلى WWE عقب اعتزاله كرة القدم بشكل نهائي.

وقال أكينفينوا إنه أجرى محادثات في الفترة الأخيرة مع فينس ماكماهون، رئيس مجلس إدارة مؤسسة المصارعة العالمية الترفيهية؛ تمهيداً لدخوله عالم المصارعة بصورة رسمية.

وأوضح أن دخول المصارعة الحرة هو حلمه، وسيسعى لتحقيق ذلك في وقت قريب، بعدما يترك ممارسة كرة القدم.

وأضاف: “تلقيت عدة مكالمات جادة بخصوص هذا الأمر، وهو أمر متحمس لتجربته حقاً، سأتابع ذلك قريباً”.

وأوضح أنه في حال دخوله عالم المصارعة، فإنه يرغب بالمشاركة في مهرجان “رويال رامبل” والفوز فيه، إذ يقام في شهر يناير/كانون الثاني من كل عام، ويشارك فيه أقوى المصارعين على مستوى العالم.

وشدد على أنه واثق بنجاحه، في حال دخوله تجربة المصارعة بشكل رسمي، مشيراً إلى أنه سيصبح مشهوراً بشكل أكبر في هذه اللعبة، بسبب ضخامته وقوته الجسدية.

التفكير في الاعتزال
ويأتي تفكير اللاعب الضخم في اعتزال كرة القدم والاتجاه للمصارعة، بعدما تعرض لإهانات عنصرية من جانب أحد عناصر فريق فليتوود خلال مباراة فريقه التي جرت مؤخراً.

وأكد أكينفينوا أنه تم وصفه بـ”جاموس المياه السمين”، لكن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم اعتبر أن هذا الأمر لا يمتُّ إلى العنصرية بِصلة، وبهذا لن يفرض أي عقوبة على المنافس.

وبدا اللاعب غاضباً كثيراً من قرار مسؤولي الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، وقال إنه يفكر بشكل جاد في اعتزال كرة القدم.

مسيرة متواضعة
وفي ظل شهرته بأنه أقوى لاعب في العالم، يملك أكينفينوا مسيرة احترافية متواضعة، بينما جاءت شهرته الواسعة فقط بسبب جسده الضخم، وغير المألوف بالنسبة للاعبي كرة القدم.

ودافع أكينفينوا حتى الآن عن ألوان 14 نادياً مختلفاً خلال مسيرته الاحترافية التي بدأت عام 2001، ويلعب حالياً مع فريق وايكومب واندرز المشارك في “الشامبيونشيب”.

ويبقى نادي سوانزي سيتي هو أكثر الفرق شهرةً التي لعب معها أكينفينوا خلال صيف عام 2005 وحتى أواخر 2007.

ولدى المهاجم الضخم 200 هدف في مسيرته الاحترافية خلال 653 مباراة خاضها، أغلبها في الدرجتين الأولى والثانية بإنجلترا.

لاعبون يصلحون للمصارعة
وبخلاف تجربته الاحترافية المتواضعة، يعتقد أكينفينوا أن هناك العديد من اللاعبين الذين بإمكانهم أن ينجحوا في المصارعة.

ويؤكد أن هناك لاعبين يملكون أجساماً قوية كفيرجل فان دايك، وأداما تراوري، وسيباستيان هيلر، وتروي ديني، ومايكل أنطونيو.

يشار إلى أن المهاجم الإنجليزي يزن حالياً نحو 100 كغم، وهو ما يعني أنه سيدخل المصارعة الحرة كواحد من الأشخاص الذين يملكون بنية جسمانية مميزة، بهذه الرياضة الترفيهية العنيفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.