المرأة والصحة

الكركم والعناية بالجمال.. فوائد مدهشة قد تجهلها السيدات

هيومن فويس

الكركم والعناية بالجمال.. فوائد مدهشة قد تجهلها السيدات

لطالما استُخدم الكركم في العلاجات الشعبية والطب التقليدي في شتى بقاع العالم على مدار عقود؛ لما يتمتع به من خصائص مفيدة للصحة والجسم عند إضافته باعتباره من التوابل إلى الأطعمة والمشروبات الساخنة.

لكن ما قد لا تعرفه بعض النساء أن هذه العشبة الجذرية الصفراء لها العديد من الفوائد في العناية بالجمال أيضًا.

الاستخدامات الجمالية للكركم
نتيجة لغنى جذور الكركم بمضادات الأكسدة والمكونات المقاومة للالتهابات، فهو خيار مثالي للعناية بالبشرة وتعزيز صحتها ونضارتها.

و​​تقول مارينا بيريدو، طبيبة الأمراض الجلدية الأميركية، لمجلة إيلي (ELLE) للمرأة والجمال، إن الكركم “يزيد تدفق الدم ويمنح البشرة توهجًا طبيعيًّا، ويمكن أن يساعد في حالات التهاب الجلد مثل الأكزيما والصدفية وحب الشباب”.

وعن مزيد من فوائد الكركم للبشرة، تضيف “لأن كثيرا من اضطرابات الجلد المعروفة التهابية بطبيعتها، يمكن أن يساعد الكركم في تقليل التورم والانتفاخ والاحمرار”.

وفضلا عن ذلك، يتمتع مركب الكركمين بخصائص تفتيح تعمل على تقليل البقع الداكنة وعلاج فرط التصبغ الالتهابي.

وحسب المجلة، يمكن استخدام الكركم ضمن روتين العناية المعتاد لوجهك وبشرتك، سواء بتحضير “الماسكات” (الأقنعة) بمسحوق الكركم المطحون الممزوج بالماء النقي، أو بإضافته إلى ماسكات العناية الأخرى.

على سبيل المثال، يمكن إضافة مستخلص الكركم الزيتي أو الكركم المطحون إلى ماسك (قناع) الزبادي بالليمون للعناية بالوجه وتفتيحه، أو إلى ماسك العسل الطبيعي للوجه للحصول على بشرة نضرة وناعمة.

كما يمكن استخدامه أسبوعيا للحصول على أفضل النتائج.

فوائد الكركم في علاج الجروح
يمكن أن يساعد الكركمين الموجود في نبات الكركم الجذري على التئام الجروح عن طريق تقليل الالتهاب والأكسدة بالجلد، كما أنه يقلل من استجابة جسمك للجروح الجلدية، وذلك يؤدي إلى التئام الجرح في وقت أسرع، حسب موقع “هيلث لاين” (Healthline) للصحة والمعلومات الطبية.

كما قد يكون له أثر إيجابي في الأنسجة وما فيها من كولاجين أيضًا. لذلك يُنصح بوضع معجون الكركم كتركيبة خارجية للعمل بشكل أفضل على الجروح الجلدية.

يساعد في علاج الصدفية
قد تساعد المكونات المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات في الكركم على علاج مرض الصدفية الجلدي عن طريق التحكُّم في نوبات الألم المصاحبة للمرض، والأعراض الأخرى.

وتنص مؤسسة الصدفية الوطنية بالولايات المتحدة الأميركية على أنه يمكن استخدام حبوب الكركم التي تباع في صورة مكمل غذائي، أو بإضافته إلى الطعام للحصول على فوائده في علاج المرض.

تفتيح البشرة بالاستخدام المستمر
وجدت دراسة علمية نشرها موقع “ساينس دايركت” (Science Direct) عام 2017 أن زيوت الكركم الطبيعية عند إضافتها إلى مستحضر العناية بالبشرة يمكنها أن تسهم في تفتيح الجلد وزيادة وهج البشرة بشكل ملحوظ في غضون 3 أسابيع من الاستخدام اليومي، مع ضمان نتائج تستمر مدة طويلة.

ومن المحتمل أن تكون هذه الفوائد نتيجة لمضادات الأكسدة القوية والمركبات المضادة للالتهابات أيضًا التي تعمل معًا على تفتيح الجلد، وإزالة الشوائب، وإبراز الصحة الطبيعية للبشرة.

لذلك، عند الرغبة في الاستفادة من خصائص الكركم لتفتيح البشرة، يُنصح باستخدام كريمات العناية بالبشرة النهارية والليلية ذات المكونات الطبيعية ومستخلصات زيت الكركم.

قد يعالج حب الشباب
باستخدام أقنعة الوجه المحتوية على مسحوق الكركم الطبيعي، بالإمكان علاج بثور حب الشباب، كما يسهم الكركم في علاج أي ندبات ناتجة عن ذلك المرض الجلدي.

ويتضح أن العناصر المضادة للالتهابات في الكركم يمكن أن تستهدف مسام البشرة بشكل مباشر وتهدّئها، وتسهم في تقليل الندوب الناجمة عن البثور بعد زوالها، وحتى منع حدوثها بعد معالجتها، حسب موقع “ميديكال نيوز توداي” (Medical News Today) للمعلومات الطبية.

ففي حين أن هذا يمكن أن يساعد في صحة الجلد بوجه عام، إلا أنه مفيد للتعامل مع حب الشباب بشكل خاص، فأحد أبرز مكونات انتشار حب الشباب كثرة البكتيريا المسببة لحب الشباب على جلد الشخص المصاب.

تحضير قناع الكركم للبشرة
يُنصح بشكل عام عند استخدام أي مستحضر طبيعي باختباره أولًا على جزء صغير من الجلد لمعرفة إذا كان سيحدث رد فعل تحسسي ضد مكوناته.

وإذا تسبب في ظهور احمرار أو التهاب في المنطقة التي اختبر عليها، يُمنع منعًا باتًّا استخدامه مباشرة أو استخدام مستحضرات الكريمات بمستخلص الكركم لتجنُّب الإصابة بالالتهابات ومشاكل الجلد.

ومن أجل تحضير قناع الكركم لبشرة أنقى وأكثر نضارة:

امزجي ملعقة كبيرة من العسل الخام الطبيعي مع ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم المطحون أو المبشور من الجذور الطبيعية الموجودة في أسواق التوابل والأطعمة الطازجة.
أضيفي بضع قطرات من عصير الليمون إلى المسحوق، ثم اخلطي المزيج لتشكيل عجينة سميكة توضع على الجلد وتُترك بضع دقائق.
اشطفي الماسك بالماء الدافئ، على ألا يتجاوز 10 إلى 15 دقيقة على الجلد.

المصدر : مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.