لاجئون

البنك المركزي التركي ينشر توقعات الدولار نهاية عام 2022

هيومن فويس

البنك المركزي التركي ينشر توقعات الدولار نهاية عام 2022

نشر البنك المركزي نتائج مسح التوقعات الأول لعام 2022، والذي شارك به نحو 50 شخصاً من ممثلي القطاع المالي والمهنيين.

ووفقًا للمسح، كانت توقعات التضخم لنهاية العام 29.75٪، بينما كانت توقعات الدولار 16.13 ليرة تركية.

وبلغت توقعات مؤشر أسعار المستهلكين بنهاية العام 29.75 في المائة في فترة الاستطلاع هذه.

في حين كانت توقعات مؤشر أسعار المستهلك لمدة 12 شهرًا في فترة المسح السابقة 21.39 في المائة، فقد ارتفعت إلى 25.37 في المائة في فترة الاستطلاع هذه.

وارتفعت توقعات مؤشر أسعار المستهلك لمدة 24 شهرًا من 14.41 في المائة إلى 15.54 في المائة.

فيما ارتفعت توقعات الدولار بعد 12 شهرًا والتي كانت 15.56 في فترة المسح السابقة إلى 16.85 ليرة تركية في فترة الاستطلاع هذه.

في حين أن توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي لعام 2022 كانت 4.1 في المائة في فترة الاستطلاع السابقة، فقد انخفضت إلى 3.7 في المائة في فترة الاستطلاع هذا. كان توقع نمو الناتج المحلي الإجمالي لعام 2023 هو 4.2٪.

وقال الرئيس رجب طيب أردوغان إنه مصمم على وضع بلاده بين أكبر 10 اقتصادات في العالم، مؤكداً أنها ستبدأ في جني ثمار جهودها وتضحياتها خلال أشهر الصيف القادمة.

وشدد في كلمة له على أنه لن يسمح أن يقع الشعب التركي تحت وطأة زيادة غير عادلة في الأسعار.

وأشار إلى أن وباء كورونا أدى لاضطراب كبير في موازين الاقتصاد العالمي مما تسبب في تضخم عالمي زاد بنحو 5-7 مرات، وتركيا بدورها عانت من منه ومن مشكلة الصرف الأجنبي، ولكننا سوف نتجاوز هاتين المحنتين.

ولفت إلى أنه سيتم إعادة تقييم وضع الموظفين إذا لزم الأمر من خلال النظر في التضخم والأوضاع خلال شهر يوليو المقبل.

وقال : ” بدأنا في اتخاذ إجراءات جادة في كل مجال تكون فيه الأسعار باهظة، وحددنا السقف في زيادة رسوم المدارس الخاصة في البلاد إلى نحو 36 في المائة”.

وأضاف” لم ولن نرضخ لأي تهديد من شأنه أن يردعنا عن هذا الطريق”.

اقرأ أيضاً:في 5 أعوام.. صادرات السفن واليخوت التركية تصل إلى 6.4 مليارات دولار

حققت صادرات تركيا من السفن واليخوت، أرباحا كبيرة خلال الأعوام الـ5 الماضية، بلغت 6.4 مليار دولار.

وبحسب بيانات مجلس المصدرين الأتراك، نشرتها وكالة الأناضول، بلغت عائدات البلاد من صادرات السفن واليخوت، مليارا و338 مليونا و338 ألف دولار خلال عام 2017.

واستمرت التقلبات بين الهبوط والارتفاع في عائدات صادرات القطاع، لتبلغ بحلول 2021، مليارا و626 مليونا و377 ألف دولار.

وبلغ إجمالي صادرات السفن واليخوت بين عامي 2017 – 2021، 6 مليارات و372 مليون و397 ألف دولار.

وتصدرت النرويج، قائمة البلدان الأكثر استيراداً للسفن واليخوت التركية، خلال الفترة المذكورة، بواقع مليار و646 مليونا و901 ألف دولار.

وحلّت في المركز الثاني جزر مارشال الواقعة في البحر الهادئ، بـ 589 مليونا و941 ألف دولار، تلتها مالطا بـ 513 مليونا و410 آلاف دولار.

وعلى صعيد الولايات الأكثر تصديرا، حلّت إسطنبول في المركز الأول بـ 3 مليارات و434 مليونا و835 ألف دولار، تلتها يالوفا بـ مليارين و208 ملايين و192 ألف دولار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *