ميديا

الجميع اندهش: بالفيديو.. تسجيل أسرع حالة طلاق عربية جراء تشغيل العروس لأغنية “مسيطرة”

هيومن فويس

الجميع اندهش: بالفيديو.. تسجيل أسرع حالة طلاق عربية جراء تشغيل العروس لأغنية “مسيطرة”

شهدت العاصمة العراقية بغداد، الاثنين، تسجيل أسرع حالة طلاق في العراق هذا العام، حصلت أثناء حفل زفاف العروسة والعريس، بسبب أغنية “مسيطرة”.

وبحسب “المركز الخبري الوطني“، فقد تسببت أغنية “مسيطرة” بطلاق الزوجين أثناء حفل الزفاف، بعد أن كانت العروسة ترقص على أنغامها إبان تشغيلها في الحفل.

وكانت الزوجة ترقص على إيقاع “مسيطرة.. أمشيك مسطرة”، مما اعتبرها العريس وعائلته بمثابة استفزاز لهم، فدخل الزوج بمشادة مع زوجته وطلّقها لتسجل كـ أسرع حالة طلاق في العراق.

وتزداد نسبة حالات الطلاق في العراق بشكل لافت في السنوات الأخيرة، فقد شهد شهر آب/ أغسطس المنصرم لوحده، تسجيل 6250 حالة طلاق بعموم البلاد.

وكانت العروس ترقص في ليلة زفافها على كلمات الأغنية «مسيطرة.. همشيك مسطرة»، وهو ما اعتبره العريس وعائلته استفزازاً لهم، ليدخل بمشادة معها وطلقها على الفور لتُسجل كأسرع حالة طلاق في العراق، الذي يشهد وبحسب إحصائية لمجلس القضاء الأعلى فإن العراق يشهد يومياً ما يقرب من 210 حالات طلاق بواقع 9 حالات في الساعة الواحدة.

وحققت الأغنية التي صدرت قبل 5 أشهر نحو 100 مليون مُشاهدة عبر منصة «يوتيوب»، لمطربتها السورية لميس كان والتي اختارت أن تكون أغنيتها الأولى «مسيطرة» باللهجة المصرية، وقد فازت لميس في مُسابقة ملكة جمال العرب 2017 والتي أُقيمت بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة، ثم كانت انطلاقتها الفنية الأولى مع الفنان تامر حسني في فيلمه «تصبح على خير».

وعن انتشار الأغنية على منصة «تيك توك» في فيديوهات نسائية مرحة، قالت: «أقصد أن تُسيطر المرأة على الرجل بأنوثتها وليس بأسلوب آخر».

رجل يقيم دعوى ضد زوجته ببطلان عقد قرانه: طلعت مجنونة

“زوجتي لديها حالة مرضية أخفتها علي لاكتشف بعد عقد القران غشهم وتدليسهم لي، وإصرارهم علي إتمام الزواج وإقامة الحفل في أسرع وقت، وعندما أعترض تعرض للابتزاز علي يد عائلتها، لأعيش في جحيم وأنا ملاحق بأبشع الاتهامات ومهدد بالحبس في دعوى تبديد المنقولات التي دفعت ثمنها بالكامل بسبب ظروف عائلتها الصعبة”..

كلمات جاءت على لسان زوج أمام محكمة الأسرة بالجيزة أثناء طلب فسخ عقد الزواج، وادعاءات تعرضه للغش والتدليس علي يد زوجته وعائلتها.

وأكد الزوج أنه قدم لها ذهب يعادل 150 ألف جنيه وبعد خلافات بينهم بسبب إخفائها حالتها المرضية، رفض إتمام زواجه منها، وعندما طالبها وأهلها بالطلاق وديا تعرض للابتزاز، ورفضوا تسوية الاتفاقات بينهما.

وقال الزوج بدعواه بمحكمة الأسرة لإسقاط حقوق زوجته: كانت مصابة بالجنون ولديها حالة مرضية نادرة كلفت أسرتها مئات الآلاف من الجنيهات لتلقي العلاج داخل مصر وخارجها.

مما دفع عائلتها البحث عن الزوج ميسور الحال ليسدد لهم ما دفعوه، لأعيش في جحيم بسبب اختلاقها مشاكل معى لأتفه الأسباب. وفق اليوم السابع.

يذكر أن قانون الأحوال الشخصية أشترط أن يكون فسخ عقد الزواج إما أن يكون عن طريق الطلاق أو عن طريق الخلع، ويكون الحكم الصادر بالخلع من محكمة الأسرة غير قابل للطعن عليه، سواء بالمعارضة أو الاستئناف أو التماس إعادة النظر أو النقض فهو حكم نهائى.

كما الخلع حق مقرر للمرأة مقابل حق الطلاق بالنسبة للرجل، وبالتالى لا يتوقف الحكم بالخلع على إرادة الزوج، ويكفى أن تقول المرأة إنها تبغض الزوج وتخشى ألا تقيم حدود الله وتقوم برد ما حصلت عليه من مقدم المهر والتنازل عن المؤخر، هنا تحكم المحكمة بالخلع حتى لو وافق الزوج على الصلح ما دامت هى ترفضه.

شيخ الأزهر أحمد الطيب يوجه رسالة إلى النساء المسلمات في العالم(تغريدة)

أطلق شيخ الأزهر والإمام “أحمد الطيب، سلسلة تغريدات اليوم الأربعاء 13 تشرين الأول/أكتوبر، على حسابه الشخصي في منصة “تويتر” حول المرأة في الإسلام.

وقال الطيب في ذكرى يوم الفتاة العالمي ضمن تغريدة له، اليوم: “إن الإسلام جاء ليحرر الفتاة من عادات الجاهلية التي انتقصت من حقوقها”.

ونشر الشيخ تهنئته بثلاث لغات وهي العربية والإنجليزية والأردية، وأضاف: “لقد جاء الإسلام ليحرر المرأة من عادات جاهلية انتقـ.ـصت من حقوقها، وتعاملت معها كإنسان غير كامل مسلوب الإرادة والحقوق”.

ودعا الشيخ أحمد الطيب في تغريدة له لاتخاذ كافة الإجراءات التي تضمن حق الفتيات في التعليم الكامل والكرامة وكافة حقوقهن التي كفلها الإسلام.

وحل يوم 11 تشرين الأول/أكتوبر والذي صادف يوم الاثنين، ذكرى الاحتفال باليوم العالمي للفتاة، وهو الاحتفال الدولي الذي أعلنته الأمم المتحدة في 11 أكتوبر من كل عام، لدعم الأولويات الأساسية من أجل حماية حقوق الفتيات.

كما يهتم الحتفال في كل علم لتسليط الضوء على المزيد من الفرص للحياة أفضل، وزيادة الوعي من عدم المساواة التي تواجهها الفتيات في جميع أنحاء العالم على أساس جنسهن.

ويشمل اليوم العالمي للفتاة، وفقا للأمم المتحدة، التوعية بحماية حقوقها في مجالات عدة أبرزها 7 مجالات هي:

1- الحق في التعليم.

2- الحق في التغذية

3- الحقوق القانونية.

4- الرعاية الصحية والطبية.

5- الحماية من التمييز والعـ.ـنف.

6- الحق في العمل.

7- الحق في الزواج بعد القبول والقضاء على زواج الأطفال والزواج المبكر.

ويعد الشيخ أحمد محمد أحمد الطيب، الإمام الأكبر شيخ الجامع الأزهر منذ 19 مارس 2010.

وشغل الرئيس السابق لجامعة الأزهر، ورئيس مجلس حكماء المسلمين، وهو أستاذ في العقيدة الإسـ.ـلامية.

ويتحدث الطيب اللغتين الفرنسية والإنجليزية بطلاقة وترجم عدداً من المراجع الفرنسية إلى اللغة العربية وعمل محاضراً جامعياً لمدة في فرنسا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.