سياسة

اشتـ.ـباكات ببين الجيـ.ـش الوطني وقسد..تابع التفاصيل

هيومن فويس

اشـ.ـتباكات ببين الجيـ.ـش الوطني وقسد..تابع التفاصيل

تجددت ليلة أمس الخميس الاشتبـ.ـاكات بين الجيش الوطني السوري وقوات “قسد” على أطراف بلدة “عين عيسى” شمال الرقة.

وقال مراسل “نداء بوست” في الرقة بأن الجـ.ـيش الوطني استهدف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الدبابات مواقع قوات “قسد” في كل من قرى “الهوشان” و”الدبس” وعلى طول الطريق الدولي “m4” شمال الرقة.

يُشار إلى أن المنطقة شهدت في الفترة الأخيرة عودة الاشـ.ـتباكات المتقطعة بين قوات الجـ.ـيش الوطني السوري من جهة وقوات “قسد” من جهة أخرى بعد فترة من الهدوء.

اقرأ أيضاً:“حميميم” من جديد.. “تحرير الشام” تخطط لـ”استفزازات” كيمـ.ـاوية بإدلب

قال نائب رئيس “المركز الروسي لمصالحة الأطراف المتحاربة في سوريا”، التابع لوزراة الدفاع الروسية، فاديم كوليت، إن مسلـ.ـحي “جبـ.ـهة النصرة” يخططون للقيام ببعض الاستفزازات لاتهام قوات النظام السوري باستخدام أسلـ.ـحة كيمـ.ـاوية ضـ.ـد المدنيين في إدلب.

ووفقًا لتصريح كوليت الذي نقلته وكالة “تاس” الروسية، الخميس 25 من تشرين الثاني، فإن “مركز المصالحة” (حميميم) تلقى معلومات تفيد بأن مقاتلي “جبهة النصرة” خزّنوا حاويات فيها مواد سـ.ـامة في ملجأ تحت الأرض، بالقرب من بلدة سرمدا بمحافظة إدلب.

ودعا كوليت قادة “الجماعات المسـ.ـلحة غير الشرعية”، بحسب وصفه، إلى نبذ الاستفزازات والالتزام بتسوية سلمية في المناطق الواقعة تحت سيطرتهم.

وأضاف كوليت أن تسع هـ.ـجمات سُجلت في اليوم الأخير بمنطقة “خفض التصعيد” في إدلب، من مواقع “جبهة النصرة”، المصنفة “منظمة إرهابية” في روسيا، باتجاه مناطق النظام، منها ثمانٍ في محافظة حلب، وواحدة في محافظة إدلب.

تصريح كوليت هو الثاني في الشهر الحالي، إذ كان قد وجه الاتهام نفسه إلى منظمة “الخوذ البيضاء” (الدفاع المدني السوري)، في 3 من تشرين الثاني الحالي، وقال حينها، إن المنظمة تجري اختيارًا للمشاركين في “التصوير المفبرك” في بلدتي كفر كرمين وسرمدا بمحافظة إدلب.

وتكررت، في السنوات الأخيرة، الرواية الروسية باتهام أطراف معارضة بالتحضير لهجوم كيماوي على المناطق التي يسيطر عليها النظام، وتزامنت على الدوام مع معارك برية يشنها النظام وروسيا على مناطق المعارضة.

ولا تكشف روسيا عادة عن “مصادر معلوماتها” بشأن هذه الهجمات، وتتهم أحيانًا قنوات تلفزيونية “رائدة” في الشرق الأوسط، والأفرع الموجودة في المنطقة لقنوات أمريكية، بالمشاركة في الإعداد “للتصوير المفبرك”.

ووثّقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” 222 هـ.ـجومًا كيـ.ـماويًا شهدتها سوريا منذ عام 2012 وحتى آب الماضي، نفّذ النظام 98% منها، في حين نفّذ الأخرى تنظـ.ـيم “الدولة الإسـ.ـلامية”، بحسب التقرير.

اقرأ أيضاً:بمليارات الدولارات.. البنك المركزي التركي يوقع أكبر اتفاقية استثمار مع مصرف الإمارات المركزي.. وهذه مجالاتها

نقلت وسائل الإعلام التركية خبراً أكدت فيه عن نية لامارات الاستثمار في تركيا بمليارت الدولارات في فترة تشهد فيه تركيا أزمة اقتصادية نتجت عن تدهور سعر صرف ليرتها.

وشهدت الليرة التركية انهياراً حاداً في الفترة الماضية بالرغم من محاولات الحكومة التركية لكبح جماح الانخفاض الحاد التي تشهده

وتعتزم الإمارات زيادة حجم استثماراتها المباشرة في تركيا، وذلك تزامناً مع زيارة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان، إلى أنقرة، تلبية لدعوة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأفاد مراسل الأناضول، أن زيارة ابن زايد إلى أنقرة، ستشهد توقيع العديد من الاتفاقيات ومذكرات التعاون بين البلدين، تشمل مجالات التجارة والطاقة والبيئة والاستثمار.

ومن المقرر أن يشرف على توقيع الاتفاقيات ومذكرات التعاون المذكورة، كلّ من مكتب الاستثمار بالرئاسة التركية وصندوق الثروة السيادي في تركيا من جهة، ومن جهة أخرى مجموعة أبو ظبي القابضة.

وفي هذا الإطار، من المنتظر أن يتم التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي، بين صندوق الثروة السيادي التركي ومجموعة أبو ظبي القابضة، ومذكرة مماثلة بين الأخيرة ومكتب الاستثمار بالرئاسة التركية.

وستقوم الإمارات في إطار هذه الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، بتعزيز حجم استثماراتها المباشرة على الأراضي التركية.

وفي وقت سابق من الأربعاء، وصل ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى العاصمة التركية أنقرة، في إطار زيارة رسمية.

وسائل الاعلام التركية نقلت الخبر عن مسؤول امارات, فقد أعلن رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي التنموية القابضة، محمد حسن السويدي، تخصيص الإمارات العربية المتحدة مبلغ 10 مليارات دولار لاستثمارها في تركيا.

ويجري “أوغلو” محادثات مع مسؤولي ⁧الإمارات⁩ العربية المتحدة لتوقيع اتفاقية مبادلة (Swap) بين مصرف الإمارات المركزي والبنك المركزي التركي⁩.

وتعتزم الإمارات زيادة حجم استثماراتها المباشرة في تركيا، وذلك تزامناً مع زيارة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان، إلى أنقرة، تلبية لدعوة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأفاد مراسل الأناضول، أن زيارة ابن زايد إلى أنقرة، ستشهد توقيع العديد من الاتفاقيات ومذكرات التعاون بين البلدين، تشمل مجالات التجارة والطاقة والبيئة والاستثمار.

ومن المقرر أن يشرف على توقيع الاتفاقيات ومذكرات التعاون المذكورة، كلّ من مكتب الاستثمار بالرئاسة التركية وصندوق الثروة السيادي في تركيا من جهة، ومن جهة أخرى مجموعة أبو ظبي القابضة.

وفي هذا الإطار، من المنتظر أن يتم التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي، بين صندوق الثروة السيادي التركي ومجموعة أبو ظبي القابضة، ومذكرة مماثلة بين الأخيرة ومكتب الاستثمار بالرئاسة التركية.

وستقوم الإمارات في إطار هذه الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، بتعزيز حجم استثماراتها المباشرة على الأراضي التركية.

وفي وقت سابق من يوم أمس الأربعاء، وصل ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى العاصمة التركية أنقرة، في إطار زيارة رسمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *