لاجئون

غضب شعبي واسع بين السوريين على خلفية صور داخل “كتاب التربية الإسلامية” تجسد صورة النبي (ص) (صور)

هيومن ڤويس

غضب شعبي واسع بين السوريين على خلفية صور داخل “كتاب التربية الإسلامية” تجسد صورة النبي (ص) (صور)

قامت مديرية التربية في مدينة الباب بريف حلب الشمالي، بتوزيع كتاب التربية الإسلامية “السيرة” والذي ظهرت فيه خلال أحد الدروس صوراً توضيحية تجسد صورة النبي وزوجته خديجة في مراحل مختلفة من حياتهما.

ظهور هذه الصور، أدى إلى حملات حرق لهذا الكتاب، ودعوات لمحاسبة كل منْ ساهم في تأليفه ونشره وتوزيعه بحسب موقع جسر.

الجدير بالذكر، أنّ الناشطين اعتبروا أنّ تجسيد صورة النبي هو بمثابة إساءة لشخصه، ولم تزل تفاعلات القضية مستمرة بين المحتجين ووزارة التربية في “الحكومة المؤقتة” التي قيل أنّها وزعت هذا الكتاب على طلاب الصف الأول الابتدائي.


اقرأ أيضاً:بمليارات الدولارات.. البنك المركزي التركي يوقع أكبر اتفاقية استثمار مع مصرف الإمارات المركزي.. وهذه مجالاتها

نقلت وسائل الإعلام التركية خبراً أكدت فيه عن نية لامارات الاستثمار في تركيا بمليارت الدولارات في فترة تشهد فيه تركيا أزمة اقتصادية نتجت عن تدهور سعر صرف ليرتها.

وشهدت الليرة التركية انهياراً حاداً في الفترة الماضية بالرغم من محاولات الحكومة التركية لكبح جماح الانخفاض الحاد التي تشهده

وتعتزم الإمارات زيادة حجم استثماراتها المباشرة في تركيا، وذلك تزامناً مع زيارة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان، إلى أنقرة، تلبية لدعوة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأفاد مراسل الأناضول، أن زيارة ابن زايد إلى أنقرة، ستشهد توقيع العديد من الاتفاقيات ومذكرات التعاون بين البلدين، تشمل مجالات التجارة والطاقة والبيئة والاستثمار.

ومن المقرر أن يشرف على توقيع الاتفاقيات ومذكرات التعاون المذكورة، كلّ من مكتب الاستثمار بالرئاسة التركية وصندوق الثروة السيادي في تركيا من جهة، ومن جهة أخرى مجموعة أبو ظبي القابضة.

وفي هذا الإطار، من المنتظر أن يتم التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي، بين صندوق الثروة السيادي التركي ومجموعة أبو ظبي القابضة، ومذكرة مماثلة بين الأخيرة ومكتب الاستثمار بالرئاسة التركية.

وستقوم الإمارات في إطار هذه الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، بتعزيز حجم استثماراتها المباشرة على الأراضي التركية.

وفي وقت سابق من الأربعاء، وصل ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى العاصمة التركية أنقرة، في إطار زيارة رسمية.

وسائل الاعلام التركية نقلت الخبر عن مسؤول امارات, فقد أعلن رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي التنموية القابضة، محمد حسن السويدي، تخصيص الإمارات العربية المتحدة مبلغ 10 مليارات دولار لاستثمارها في تركيا.

ويجري “أوغلو” محادثات مع مسؤولي ⁧الإمارات⁩ العربية المتحدة لتوقيع اتفاقية مبادلة (Swap) بين مصرف الإمارات المركزي والبنك المركزي التركي⁩.

وتعتزم الإمارات زيادة حجم استثماراتها المباشرة في تركيا، وذلك تزامناً مع زيارة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان، إلى أنقرة، تلبية لدعوة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأفاد مراسل الأناضول، أن زيارة ابن زايد إلى أنقرة، ستشهد توقيع العديد من الاتفاقيات ومذكرات التعاون بين البلدين، تشمل مجالات التجارة والطاقة والبيئة والاستثمار.

ومن المقرر أن يشرف على توقيع الاتفاقيات ومذكرات التعاون المذكورة، كلّ من مكتب الاستثمار بالرئاسة التركية وصندوق الثروة السيادي في تركيا من جهة، ومن جهة أخرى مجموعة أبو ظبي القابضة.

وفي هذا الإطار، من المنتظر أن يتم التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي، بين صندوق الثروة السيادي التركي ومجموعة أبو ظبي القابضة، ومذكرة مماثلة بين الأخيرة ومكتب الاستثمار بالرئاسة التركية.

وستقوم الإمارات في إطار هذه الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، بتعزيز حجم استثماراتها المباشرة على الأراضي التركية.

وفي وقت سابق من يوم أمس الأربعاء، وصل ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى العاصمة التركية أنقرة، في إطار زيارة رسمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *