لاجئون

الإعلامي فيصل القاسم يفجر مفاجأة بشأن سعر الليرة التركية

هيومن ڤويس

الإعلامي فيصل القاسم يفجر مفاجأة بشأن سعر الليرة التركية

كشف الإعلامي الشهير في قناة الجزيرة القطرية، فيصل القاسم، سبب انخفاض الليرة التركية المفاجئ أمام الدولار الأمريكي في الأونة الأخيرة.

وأوضح القاسم في منشور على صفحته في “فيسبوك”، الإثنين، أن تراجع قيمة الليرة التركية يتم وفق سياسية وخطة اقتصادية ومالية محددة من قبل الحكومة التركية.

وقال القاسم إن “الليرة التركية صحيح أنها تتراجع بشكل سريع أمام الدولار، لكن السبب الرئيسي ولا شيء غيره هي سياسة البنك المركزي ومن ورائه الدولة التركية تخفيض الفائدة.. وفي كل شهر يتم تخفيض الفائدة يهبط سعر الليرة”.

وأضاف أنه “إمكان تركيا لو أرادت أن توقف التدهور في سعر الصرف إذا توقفت عن تخفيض الفائدة، لكنها مستمرة”.

وأكد القاسم أن “هناك حركة تصحيحية اقتصادية ومالية تقف وراءها تركيا نفسها.. وكل الكلام عن هبوط سعر الليرة وتصويره على أنه كارثة حلت بتركيا كلام فارغ”.

وفي 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2021، أعلن البنك المركزي التركي، تخفيض سعر الفائدة 100 نقطة أساس على عمليات إعادة الشراء الـ”ريبو” لأجل أسبوع، ليصبح 15%.

جاء ذلك عقب اجتماع عقدته لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي التركي برئاسة رئيسه شهاب قاوجي أوغلو.

وأوضح البنك في بيان أن “اللجنة قررت خفض سعر الفائدة من 16% إلى 15%، وذلك إثر تقييم العوامل التي تؤثر بالسياسة النقدية مثل الطلب والتضخم الأساسي والعرض”.

وأكد أن “استمرار التحسن في ميزان الحساب الجاري، المدفوع بالطلب الأجنبي، يساهم بتحقيق استقرار الأسعار”.

وشدد أنه “سيواصل بحزم استخدام جميع الأدوات المتاحة له حتى تظهر مؤشرات قوية تشير إلى انخفاض دائم في التضخم ويتم تحقيق هدف 5% على المدى المتوسط، ​بما يتماشى مع الهدف الرئيسي المتمثل باستقرار الأسعار”.

يشار إلى أنه في 21 تشرين الأول/أكتوبر 2021، خفض البنك المركزي التركي سعر الفائدة 200 نقطة أساس على عمليات إعادة الشراء الـ”ريبو” لأجل أسبوع ليصبح 16%.
سوشال

اقرأ أيضاً: عاجل: الذهب يسجلاً تراجعاً كبيراً أمام الليرة التركية مقارنة بالأمس

في عام 2005 طبعت للمرة الأولى العملة التركية داخل تركيا وخرجت إلى الأسواق على شكل 6 مجموعات أوراق نقدية من الفئات :1. 5. 10. 20 .50 و100 ليرة تركية.

وفي 1 كانون الثاني/ يناير من عام 2009 ألغيت كلمة “جديد” من العملة وطبعت عملة جديدة بكتابة “الليرة التركية” ،وفي 1 كانون الثاني /يناير 2010 ألغيت العملة المعدنية والورقية التي كتب عليها “الليرة التركية الجديدة” تماما من التداول.

وكان التضخم الذي تعانيه تركيا منذ 30 عاما يفرض طبع أعداد أكبر وأكبر من العملة النقدية من الملايين والمليارات وحتى الكاتريليونات كل عامين منذ عام 1981، فقد كانت العملة الورقية ذات قيمة 20.000.000 والتي تستعمل في تركيا فقط أكبر عملة ورقية في العالم. وكان عدد الأصفار الكبير يخلق مشاكل في التعاملات ، كما يخلق صعوبة في قراءة أرقام عدادات سيارات الأجرة ولائحة الأسعار في محطة البنزين.

أول إستخدام للعملة النقدية في تركيا كان عام 1927. واستعمل حتى يومنا هذا 9 مجموعات من العمل النقدية في تاريخ الجمهورية.

وذكر الخبير الاقتصادي في بنك الزراعة التركي “بورا تامير يلماز” أن لإلغاء الأصفار الستة أثر إيجابي على قرارات الصرف أو التوفير أو الاستثمار في عالم الاقتصاد فالأرقام الكبيرة كانت تؤثر سلبا على تحديد الأسعار.

وقال يلماز مشيرا إلى استقرار الاسعار بعد إلغاء الأصفار:”لقد تناقصت نسبة التضخم ليصبح معدل التضخم السنوي ذو خانة واحدة.”

وأشارت مديرة هيئة الأوراق المالية “يليز قرة بولوت إلى أهمية الاستقرار الاقتصادي قائلة :” لقد عاشت تركيا الكثير من الأزمات قبل عام 2001 ،حيث حصلت عام 2001 أزمة اقتصادية كبيرة. ولم يكن من الممكن إلغاء الأصفار لولا الاستقرار الاقتصادي الذي وصلته البلاد في 2004 وانخفاض نسبة التضخم إلى نسبة مئوية ذات خانة مئوية واحدة.”

وقال الأكاديمي في جامعة بوغازأيتشي “بوراك صالتأوغلو” في هذا الصدد أن أمر ألغاء 6 أصفار من العملة التركية بدا صعبا ومحفوفا بالأخطار في البداية وعارضه الكثير من الاقتصاديين إلا أنه أثبت نجاحه وأثره الإيجابي.

أسعار العملات مقابل الليرة التركية الخميس 25/11/2021

الدولار الأمريكي = 11,9940 للمبيع، 11,9890 للشراء.

اليورو = 13,4672 للمبيع، 13,4516 للشراء.

الليرة التركي مقابل الليرة السورية = كل ليرة تركي 290 ليرة سوري للمبيع و 280 ليرة سوري للشراء.

أسعار الذهب في تركيا الخميس 25/11/2021

سعر غرام الذهب عيار 24 هو 682,12

سعر غرام الذهب عيار 22 هو 630,21

سعر غرام الذهب عيار 21 هو 603٫53

سعر غرام الذهب عيار 18 هو 515,92

سعر غرام الذهب عيار 14 هو 401,58

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *