ميديا

الواتساب يطلق ميزة جديدة طال انتظارها..تعرف عليها

هيومن فويس

الواتساب يطلق ميزة جديدة طال انتظارها..تعرف عليها

يقوم WhatsApp بتطوير ميزة ردود فعل الرسائل لبضعة أشهر حتى الآن، والتي كما يتضح من اسمها، تتيح للمستخدمين التفاعل مع الرسائل بنفس الطريقة التي يتفاعلون بها مع المشاركات والتعليقات على تطبيق Facebook.

في السابق، لم يكن لدى WhatsApp خطط لإخطار المستخدمين بردود فعل الرسائل، ولكن الشركة بدأت في وقت لاحق في تطويره للنسخة التجريبية من تطبيق iOS الخاص بها، والآن تعمل أيضًا على توفير نفس الميزة لمستخدمي Android.

وكشفت مصادر بأن ميزة إشعارات رد فعل الرسائل “مخطط إصدارها في تحديث مستقبلي”، لذلك من الاحتمالات أنك لن تراها في قائمة إعدادات WhatsApp حتى لو كنت على أحدث إصدار تجريبي.

إلى جانب ذلك، من غير الواضح متى سيعلن WhatsApp عن إتاحة ميزة ردود فعل الرسالة لجميع المستخدمين.

كندا تعلن نيتها استقبال 411 ألف مهاجرا جديدا في عام 2022

قال وزير الجنسية والهجرة الكندي ماركو مينديسينو، إن بلاده ستستقبل 411 ألف مهاجرا جديدا في عام 2022.

وأوضح مينديسينو في تصريح صحفي قبل مدة، أن كندا تواصل لعب دور الريادة على المستوى العالمي في استقبال المهاجرين واللاجئين.

وأضاف الوزير الكندي أن المهاجرين واللاجئين الذين سيتوافدون إلى بلاده، سيحصلون على الإقامة الدائمة.

وتابع قائلا: “المهاجرين الذين سنستقبلهم هذا العام، يعد أكبر عدد من المهاجرين يتم قبولهم في عام واحد حتى الآن”.

وتهدف الحكومة الكندية لاستقبال 411 ألف مهاجرا جديدا في عام 2022 و421 ألفًا في عام 2023، لسد الفجوة الحاصلة في القوى العاملة عقب وباء كورونا.

مقاطعة كندية تعلن رسمياً نيتها استقبال مهاجرين جدد وتكشف عن العدد

قدّمت حكومة كيبيك برئاسة فرانسوا لوغو خطّة الهجرة للعام المقبل 2022، وأعلنت عزمها على زيادة عدد المهاجرين المقبولين سنويّا في المقاطعة.

وتقضي خطّة الحكومة للعام المقبل باستقبال ما بين 49500 و 52500 مهاجر، أي ما يوازي الهدف الذي حددّته الحكومة الليبراليّة المحليّة السابقة برئاسة فيليب كويار.

وتسعى الحكومة إلى سدّ النقص في عدد المهاجرين الذي أدّت إليه جائحة فيروس كورونا المستجدّ.

وتعتزم كيبيك استقبال عدد أكبر من المهاجرين عام 2022 حسب وثائق وزارة الهجرة وتدريس اللغة الفرنسيّة والاندماج الكيبيكيّة MIFI.

وكان زعيم حزب التحالف من أجل مستقبل فرانسوا لوغو قد تعهّد خلال حملته الانتخابيّة بتخفيض عدد اللاجئين بنسبة 20 بالمئة اعتبارا من العام 2019، بهدف تحسين الاختيار وتحسين تدريس اللغة الفرنسيّة للواصلين الجدد.

وبعد تولّيه السلطة، تعهّد لوغو بزيادة عدد المهاجرين المقبولين في المقاطعة بصورة تدريجيّة.

وتستقبل الحكومة العام المقبل ما بين 49500 إلى 52500 مهاجر، أي ما يوازي المستويات التي حدّدتها حكومة فيليب كويار الليبراليّة السابقة في كيبيك.

لكنّ حكومة فرانسوا لوغو قرّرت استقبال 18000 مهاجر إضافي لم تتمكّن من استقبالهم العام الماضي، في محاولة لإعادة التوازن الذي اختلّ بسبب الجائحة.

وفي حال تحقّقت الأهداف، من المتوقّع أن تستقبل كيبيك العام المقبل عددا قياسيّا من 70000 مهاجر.

وطالما دعا أرباب الأعمال في كيبيك الحكومة إلى زيادة عدد المهاجرين المقبولين في المقاطعة التي تعاني نقصا في اليد العاملة.

يسمح هذا السيناريو في تخفيف التداعيات الاقتصاديّة والاجتماعيّة التي أدّت إليها الجائحة قالت وزيرة الهجرة الكيبيكيّة نادين جيرو.

وتابعت تقول إنّه يزوّد في الوقت عينه حكومة كيبيك بِرافعات العمل الضروريّة لتلبية حاجات كيبيك من اليد العاملة في العديد من قطاعات الاقتصاد الرئيسيّة.

ورحّب مجلس أرباب العمل الكيبيكيّ بالإعلانالمفاجئ مشيرا إلى أنّ الحكومة الكيبيكيّة أعطت مؤشّرات متناقضة بشأن الهجرة.

وإعلان اليوم يؤكّد أنّ الهجرة تشكّل حلّا لا يمكن الالتفاف عليه لمشكلة نقص اليد العاملة في المقاطعة حسب قول كارل بلاكبورن رئيس مجلس أرباب الأعمال الكيبيكيّ.

ومنذ بداية الجائحة، تراكمت معاملات الهجرة التي تنتظر المعالجة، وأفادت معلومات راديو كندا أنّ آلاف العمّال المهرة ينتظرون معالجة طلباتهم من قبل الحكومة الفدراليّة.

وأفاد متحدّث باسم الحكومة الكنديّة أنّ الجائحة أثّرت في معالجة طلبات الهجرة بسبب العمل عن بعد والقيود على السفر.

وأضاف أنّ وزارة الهجرة والمواطنة الكنديّة اتّخذت الإجراءات الكفيلة بحلّ مشكلة طلبات الهجرة المتراكمة التي تخصّ العمّال المهرة في كيبيك.

ويشار إلى أنّ الحكومة الكنديّة هي التي تمنح طالي الهجرة تأشيرات الإقامة الدائمة في المقاطعات والأقاليم، وتمنح حكومة كيبيك طالب الهجرة شهادة الاختيار الكيبيكيّة CSQ التي تضمن له الحصول على تأشيرة الإقامة الدائمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *