تحليلات

بالفيديو.. رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق يتحدث عن قنبلة نووية

هيومن فويس

قنبلة نووية سعودية.. رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق يثير الجدل

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي التصريحات التي أدلها بها رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق، الأمير تركي الفيصل عن القنبلة النووية السعودية.

تصريحات الأمير الفيصل جاءت خلال مقابلة أجراها على قناة MSNBC حيث سئل عما إذا كانت المملكة العربية السعودية ستطور قنبلة نووية إذا ما ظنت أن إيران تتحرك صوب ذلك؟ ليجيب الأمير قائلا: “قلت بصورة علنية سابقا إنه يجب علينا القيام بكل ما هو ضروري بما في ذلك الحصول على المعرفة لتطوير قنبلة في سبيل الدفاع عن أنفسنا ضد احتمال إيران مسلحة نوويا..”، بحسب ما نقلت قناة سي إن إن.

وتابع الأمير قائلا: “أنا لست في الحكومة (السعودية) لأقول ما ستقوم به الحكومة ولكن هذا هو رأيي الشخصي”.

ويذكر أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، قال في تصريحات سابقة العام 2018، إنه إذا طورت إيران قنبلة نووية فستفعل المملكة العربية السعودية الشيء نفسه في أسرع وقت، وذلك وفقا لمقتطفات من مقابلة مع قناة “CBS” الإخبارية الأمريكية.

وردا على سؤال في المقابلة ذاتها عن سبب المنافسة بين إيران والسعودية في المنطقة، قال الأمير محمد بن سلمان إن “إيران ليست منافسا للسعودية. جيشها ليس ضمن أقوى 5 جيوش في العالم الإسلامي. الاقتصاد السعودي أكبر من الاقتصاد الإيراني. إيران بعيدة جدا عن أن تكون مساوية للسعودية”.

قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الخميس، إنه إذا طورت إيران قنبلة نووية فستفعل المملكة العربية السعودية الشيء نفسه في أسرع وقت، وذلك وفقا لمقتطفات من مقابلة مع قناة “CBS” الإخبارية الأمريكية.

وحول وصفه للمرشد الإيراني علي خامنئي بأنه “هتلر جديد”، قال ولي العهد السعودي: “بكل تأكيد”. وأضاف أن خامنئي “يريد التوسع. يريد خلق مشروعه الخاص في الشرق الأوسط بدرجة تشبه كثيرا هتلر في ذلك الوقت. العديد من الدول حول العالم وفي أوروبا لم تدرك مدى خطورة هتلر حتى حدث ما حدث. لا أريد رؤية الأحداث نفسها تتكرر في الشرق الأوسط”.

وبسؤاله عما إذا كانت السعودية تريد تطوير أسلحة نووية لمواجهة إيران، قال ولي العهد السعودي إن المملكة “لا تريد حيازة أي قنبلة نووية، ولك بدون شك، إذا طورت إيران قنبلة نووية، فسوف نفعل الشيء نفسه في أسرع وقت”.

وأوضح قائلا: ” غير أننا تعلمنا من أوروبا (في طريقة التعامل مع هتلر) أن الاسترضاء في مثل هذه الحالة لن ينجح. ولا نريد أن يُكرر هتلر الجديد في إيران ما حدث في أوروبا في الشرق الأوسط.”

جاء ذلك في مقابلة أجراها ولي العهد السعودي مؤخرا مع صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أكد على أن “9 في المائة من المتهمين في قضايا فساد ضمن الحملة التي تجريها المملكة وافقوا على التسوية وإعادة الأموال، في حين 4 في المائة منهم أنكروا التهم الموجهة لهم وواحد في المائة تمكنوا من اثبات براءتهم، لافتا إلى أن النائب العام في المملكة توقع أن تصل المبالغ المالية التي سيتم استردادها نحو 100 مليار دولار. بحسب سي إن إن عربية.

وأشار ولي العهد السعودي إلى أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب هو “الرجل المناسب في المكان المناسب.”

السعودية تحصد النصيب الأكبر بعدد المشروعات المرشحة لتحدي “ناسا” الدولي
تأهلت الفرق السعودية للتصفيات النهائية في تحدي “ناسا” الدولي لتطبيقات الفضاء، بتقديم حلول تطويرية وابتكارية للتحديات التي تواجه الأرض والفضاء.

وحصدت المملكة عدة مراكز متقدمة منها، الأولى عالميا بعدد المشاريع بقائمة أفضل المشاريع المرشحة على مستوى العالم، والأولى على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ضمن قائمة الشرف لأفضل 20 مشروعا مشاركا في تحدي “ناسا” الدولي، والأعلى عالميا بنسبة المشاركة بـ16% من إجمالي المشاركات الدولية المرشحة.

وحازت الفرق السعودية بمشاريعها أعلى عدد من الفرق المرشحة لقائمة أفضل 37 مشروعا على مستوى العالم، حيث قدمت المشاريع من فريق “Galaxy gems” من جدة، وفريق “Reshape” من الدمام، وفريق “Super nova” من الطائف، وفريق “Tweiq Hero” من الرياض، وفريق “Sunshine” من الظهران.

كما حلت المملكة الأولى عربيا على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في قائمة الشرف لأفضل 20 مشروعا على مستوى العالم بمشروع فريق “Alfaisal SpaceX” من مدينة الرياض

وقدمت الهيئة السعودية للفضاء الدعم العلمي والإرشادي والمالي للفرق السعودية كافة، عبر إطلاق “هاكاثون الفضاء” على المستوى الوطني لاستقطاب المبتكرين والمطورين وتأهيلهم لتحدي “ناسا” الدولي. وفق روسيا اليوم.

ووصل عدد المشاركين إلى 1382 مشاركا موزعين على 122 فريقا من 13 مدينة من مختلف أرجاء المملكة، ليتأهل منهم 26 فريقا للتحدي.

وخاضت الفرق السعودية المشاركة فترة إعداد وسلسلة من الملتقيات والورش التدريبية التي أقامتها الهيئة، تحت إشراف نخبة من المدربين السعوديين والأجانب.

المصدر: وكالات ووسائل إعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *