لاجئون

تصريحات عاجلة لوزير المالية التركي بشأن التضخم وارتفاع الأسعار

هيومن فويس

تصريحات لوزير المالية التركي بشأن التضخم وارتفاع الأسعار

قال وزير الخزانة والمالية، لطفي إلوان يوم الثلاثاء إن تركيا ليست “بالمستوى الذي نرغب فيه” فيما يتعلق بالتضخم.

وأضاف أمام مؤتمر أسواق رأس المال التركي في إسطنبول: “على صعيد التضخم، للأسف، لسنا بالمستوى الذي نرغب فيه. من المهم أن تؤدي كل مؤسسة دورها في نطاق مجال عملها”.

وارتفع معدل التضخم السنوي في تركيا إلى 19.89٪ على أساس سنوي في أكتوبر، وفقًا للبيانات الرسمية، مدفوعًا بأسعار الغذاء والخدمات والإسكان والنقل، مما يعكس جزئيًا ارتفاع أسعار الطاقة العالمية.

ورفع البنك المركزي لتركيا الشهر الماضي توقعاته الخاصة بالتضخم في نهاية العام إلى 18.4٪ من 14.1٪، في ترقية مدفوعة بارتفاع تكاليف الاستيراد وأسعار المواد الغذائية.

وقال إيلوان إن التمويل العام القوي سيظل ركيزة مهمة لاستقرار الاقتصاد الكلي في تركيا.

وشدد على أن أسعار صرف العملات الأجنبية ستستقر وستنخفض علاوات المخاطر مع استمرار مكافحة التضخم.

وقال: “إن الظروف العالمية والتوقعات المحلية تكشفان أننا بحاجة إلى توخي الحذر الشديد في مكافحة التضخم”.

وأضاف أيضًا إن وزارة الخزانة والمالية أظهرت بوضوح تصميمًا على محاربة التضخم، واتخاذ إجراءات احترازية كلية في الوقت المناسب عند الضرورة.

اقرأ أيضاً:أردوغان يعزي عائلة “باشاك جنكيز” التي قتلت بسيف الساموراي بإسطنبول

قدم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تعازيه إلى عائلة المهندسة المعمارية باشاك جنكيز ، التي فقدت حياتها في هجوم بالسيف أتاشهير في إسطنبول.

و جاء ذلك خلال زيارة أجراها الرئيس التركي اليوم الثلاثاء برفقة عقيلته أمينة أردوغان إلى عائلة الفقيدة.

وشارك الرئيس التركي وعقيلته حزن والدي باشاك جنكيز وقدموا مرة أخرى تعازيهم.

ووجه الرئيس أردوغان رسالة مفادها أن مؤسسات الدولة مع الأسرة وأنه سيتابع القضية عن كثب.

يذكر أن سمية أردوغان بيرقدار ، ابنة الرئيس ، زارت عائلة جنكيز أمس.

والثلاثاء الماضي لقيت المواطنة التركية باشاك جنكيز مصرعها إثر إصابتها بجروح خطيرة جراء تعرضها لهجوم بسيف ساموراي في أتاشهير.

وأفادت الصحف التركية أن الحادث وقع في موقع في منطقة بارباروس حيث هاجم غوكتورك ب. الضحية بسيف ساموراي أصابها بجروح خطيرة.

وبعد الهجوم سقطت على الأرض ملطخة بالدماء ونقلت إلى مستشفى خاص في أتاشهير ولكن توفيت رغم كل التدخلات لإنقاذها.

وأكدت المصادر ذاتها أن فرق مكتب الأمن العام في أتاشهير ألقت القبض على المشتبه به في جريمة القتل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *